14:14 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني، مصطفى الصواف، إنه "لا علاقة لإيران بالتدريبات العسكرية التي تجريها الفصائل الفلسطينية".

    وأوضح الصواف لبرنامج "عالم سبوتنيك" أن "المناورة كانت عسكرية للتأكيد على القرار للغرفة المشتركة للمقاومة الفلسطينية ولجاهزية قوى المقاومة للتصدي لأي عدوان على قطاع غزة والشعب الفلسطيني".

    واستكمل: "هي رسالة تحذيرية إلى الجانب الإسرائيلي بأن هذا ما لدى المقاومة وعليكم الحذر في حالة ارتكاب أي حماقة ضد قطاع غزة".

    وشدد على أن "القضية ليست تهديد إسرائيل بل لصد العدوان عن قطاع غزة وهذا ما تسعى إليه فصائل المقاومة وربما هذا شيء قليل من ضمن ما تمتلكه المقاومة الفلسطينية".

    وكانت مجموعة من الفصائل الفلسطينية قد أطلقت صواريخ في البحر المتوسط قبالة قطاع غزة في بداية ما وصفته بأنه أول تدريبات عسكرية مشتركة على الإطلاق بينما وصفت وسائل الإعلام الإسرائيلية العرض بأنه استعراض للقوة نظمته إيران.

    وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن التدريبات نظمها مقاتلون مدعومون من إيران لإظهار المخاطر التي قد تواجهها إسرائيل إذا ما تعرضت إيران لهجوم أمريكي أو إسرائيلي خلال الأيام الأخيرة لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في السلطة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook