19:48 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 00
    تابعنا عبر

    أصدرت وزارة الخارجية المصرية، اليوم الأربعاء، بيانا رسميا، تعليقا على استهداف مطار عدن، والذي أسفر عن مقتل 10 وإصابة أكثر من 20 آخرين من المتواجدين قرب موقع الانفجارات.

    وقال البيان المنشور عبر الحساب الرسمي لوزارة الخارجية بموقع "فيسبوك"، "أدانت جمهورية مصر العربية، استهداف مطار عدن بالجمهورية اليمنية الشقيقة أثناء هبوط طائرة رئيس وأعضاء الحكومة اليمنية الجديدة، مما أسفر عن مقتل واصابة العشرات من الأشقاء اليمنيين".

    وتابع البيان أن "مصر تؤكد مجددًا على موقفها الثابت من دعم ومساندة اليمن في نضاله لاستعادة الأمن والاستقرار، وتحقيق تطلعات الشعب اليمني الشقيق ومواجهة كافة صور الإرهاب وداعميه".

    وأضاف "وتُشدد على أن مثل هذه الأعمال الإرهابية الخسيسة لن تُثني الحكومة اليمنية الجديدة عن المُضي قُدمًا في مهامها لاستعادة مؤسسات الدولة، ومواجهة ما يقف أمامها من تحديات جِسام، سعيًا نحو التوصل لتسوية سياسية شاملة للأزمة اليمنية، وذلك استنادًا لاتفاق الرياض والمرجعيات المُتفق عليها".

    وأضح البيان أن "مصر تعرب عن تضامنها مع اليمن الشقيق، حكومة وشعبًا، في هذا المُصاب الأليم، وتتقدّم بخالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا والتمنيات بسرعة الشفاء للمُصابين".

    وفي وقت سابق من اليوم، هزت ثلاثة انفجارات صالة مطار عدن الدولي بالتزامن مع وصول طائرة تقل الحكومة إلى مدرج المطار، ما أسفر عن مقتل 10 وإصابة أكثر من 20 آخرين من المتواجدين قرب موقع الانفجارات، في حين جرى نقل رئيس الحكومة وأعضائها إلى قصر معاشيق الرئاسي في المدينة، وفقاً لما أفاد به مصدر في السلطة المحلية بعدن لوكالة "سبوتنيك".

     وقال السفير السعودي لدى اليمن، محمد آل جابر، عبر (تويتر)، إن "استهداف الحكومة اليمنية عند وصولها مطار عدن عمل إرهابي جبان يستهدف كل الشعب اليمني وأمنه واستقراره وحياته اليومية، ويؤكد حجم الخيبة والتخبط التي وصل لها صانعو الموت والتدمير نتيجة نجاح تنفيذ اتفاق الرياض وتشكيل الحكومة اليمنية ومباشرتها للبدء في مهامها لخدمة الشعب اليمني".

    وأكد السفير السعودي، "سيمضي الاتفاق قدما، وسيتحقق السلام والأمن والاستقرار بعزيمة اليمنيين وحكومتهم الشجاعة، والتحالف بقيادة المملكة مستمر في الوقوف مع الشعب اليمني الشقيق وحكومته الشرعية".

    وقال معين عبد الملك، رئيس مجلس الوزراء اليمني، إن حكومته سوف تمارس عملها رغم التحديات ولن تتراجع، مؤكدا أن "العمل الإرهابي الذي استهدف مطار عدن جزء من الحرب على الدولة".

    وأضاف "سنواصل عملنا حتى إنهاء الانقلاب الحوثي واستعادة الدولة"، بينما وجه وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، الاتهام لجماعة أنصار الله (الحوثيين) بتنفيذ الهجوم على مطار عدن بالتزامن مع وصول طائرة تقل أعضاء الحكومة اليمنية الجديدة، والذي خلف قتلى وجرحى.

    وغرد الإرياني عبر "تويتر"، "نطمئن أبناء شعبنا العظيم أن جميع أعضاء الحكومة بخير، ونؤكد أن الهجوم الإرهابي الجبان الذي نفذته مليشيا الحوثي المدعومة من إيران لمطار عدن لن يثنينا على القيام بواجبنا الوطني"، بينما نفى وكيل وزارة الإعلام في "حكومة الإنقاذ" بصنعاء نصر الدين عامر، أي علاقة بين الجهات الحاكمة في صنعاء وبين التفجيرات التي وقعت في مطار عدن وقت وصول الطائرة التي تقل الحكومة الجديدة والتي راح ضحيتها العشرات بين قتيل وجريح حتى الآن.

    انظر أيضا:

    السعودية تعلق على استهداف أعضاء الحكومة اليمنية الجديدة
    مسؤول يمني عن قصف مطار عدن: من العجلة اتهام "أنصار الله" فرجال تركيا وقطر كثر
    مصدر أمني يكشف لـ"سبوتنيك" أسماء المسؤولين المصابين في انفجارات مطار عدن 
    أول تعليق من "أنصار الله" على استهداف مطار عدن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن اليوم, أخبار اليمن, أخبار اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook