13:13 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال مدير مكتب الإدارة العامة للشؤون الخارجية للمجلس الانتقالي الجنوبي في الولايات المتحدة عبد السلام قاسم مسعد، اليوم الخميس، إن انفجارات مطار عدن كانت متوقعة من قبل الإرهابيين، مؤكدا أن الحكومة سوف تستكمل مسيرتها.

    وأضاف في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك" أن "النجاحات التي تحققت من أجل رأب الصدع ووقف الحرب وإحلال السلام في المناطق اليمنية المحررة جعلتنا نتوقع مثل تلك الأحداث المؤسفة والإجرامية التي استهدفت الحكومة والمدنيين على السواء".

    وقال "كنا وما زلنا نتوقع أعمالاً إرهابية يقوم بها الإرهابيون وأعداء اتفاق الرياض، ولكن للأسف فاقت تفجيرات المطار كل توقعاتنا لأنها استهدفت مدنيين بالإضافة إلى أعضاء الحكومة الجديدة".

    وتابع قائلا "ما جعلنا نتوقع تلك الأعمال العدائية، هو أن العديد من الأطراف المعادية صرحت أكثر من مرة بأنها سوف تستهدف تلك الحكومة لأنهم سوف يتضررون منها، ولا شك أنهم ضالعون فيما تم من محاولة اغتيال جماعية للحكومة والمستقبلين والمسافرين المتواجدين في مطار عدن."

    وأكد قاسم أن "تلك الأعمال لن تثنينا عن الوقوف بجانب الحكومة ومؤازرتها لكي تستمر في السير قدما إلى الأمام، وكل تلك المحاولات لن تعيدنا إلى الوراء في حكومة المناصفة المشكلة، مهما حاولوا الإساءة إلى التحالف وخلط الأوراق."

    وفيما يتعلق بالمطالبات بتشكيل لجنة تحقيق دولي حول ما حدث قال قاسم:" هناك جهات عديدة تطالب بتحقيق دولي، لأن ما تم في مطار عدن من استهداف لحكومة المناصفة واستهداف للجماهير المتواجدة من المدنيين هو جريمة بشعة بكل المقاييس."

    وتابع قائلا "المطالبات بتحقيق دولي جاءت نتيجة المخاوف بأن لا تتوصل جهات التحقيق إلى النتائج المرجوة، كما حدث في جرائم سابقة ومنها عملية اغتيال القائد أبو اليمامة والطماح، وحتى الآن لم تكشف نتائج التحقيق للجمهور، لذا فالمطلوب من أي لجان تحقيق أن تعلن سريعا عما توصلت إليه، وهناك العديد من الخبراء في المنطقة بإمكانهم تحديد من هو الجاني في تلك الجريمة".

    وهزت ثلاثة انفجارات صالة مطار عدن الدولي، أمس الأربعاء، بالتزامن مع وصول طائرة تقل الحكومة قادمة من السعودية إلى مدرج المطار، ما أسفر عن مقتل 22 وإصابة أكثر من 50 آخرين من المتواجدين قرب الصالة، في حين جرى نقل رئيس الحكومة وأعضائها إلى قصر معاشيق الرئاسي في المدينة.

    ووجه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بتشكيل لجنة للتحقيق في تداعيات العمل الإرهابي الذي استهدف مطار عدن.

    وأكد رئيس الجمهورية، أن: "الأعمال الإرهابية التي تفتعلها مليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا والجماعات الإرهابية المتطرفة لن تثني الحكومة الشرعية من ممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن".

    انظر أيضا:

    الحكومة اليمنية تدعو إلى تصنيف من يقف وراء هجوم مطار عدن "جماعة إرهابية"
    مسؤول أممي يدين هجوم عدن ويدعو أطراف الصراع في اليمن للالتزام بالقانون الدولي الإنساني
    معين عبد الملك: لدينا معلومات تؤكد مساهمة "خبراء إيرانيين" في هجوم مطار عدن
    الكلمات الدلالية:
    انفجارات, مطار عدن, حرب اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook