09:36 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الصحة والبيئة، اليوم السبت، إرسال جرحى التظاهرات من الحالات المستعصية للعلاج خارج العراق.

    ووفقا لوكالة الأنباء العراقية "واع"، فإن الوزارة أكدت في بيان أنه "تنفيذا لتوجيهات رئيس مجلس الوزراء وبإشراف وزير الصحة والبيئة حسن التميمي أعلنت وزارة الصحة والبيئة/ قسم الاستقدام والإخلاء الطبي اليوم السبت الموافق 9 يناير/ كانون الثاني 2021 عن إخلاء مجموعة من جرحى التظاهرات من محافظة ذي قار مع مرافقيهم من الحالات المستعصية والمعقدة للعلاج في إحدى المستشفيات الهندية".

    وأضاف البيان أن مدير قسم الإخلاء والاستقدام الطبي رياض الرديني، أكد أن "هذه الوجبة تضم جرحى التظاهرات من الحالات المستعصية حيث تم اليوم إخلاؤهم عبر طائرة خاصة من مطار بغداد الدولي وعلى نفقة وزارة الصحة"، مبينا أن "قسم الاستقدام والإخلاء الطبي في وزارة الصحة يستقبل المرضى الذين يصعب علاجهم عن طريق مراجعة المريض لشعبة اللجان الطبية التابعة لقسم الإخلاء والاستقدام الطبي في الوزارة والتي تقوم بتزويدهم بقرار للسفر من خلال إجراء الفحوصات اللازمة لتقرير حالتهم الصحية وإمكانية علاجهم داخل أو خارج العراق إذ تقوم الوزارة باستحصال الموافقات الأصولية الخاصة بسفر المريض ومرافقه بعد إكمالها إجراءاتها الرسمية ويتم الاتصال بالمريض عن طريق موظف مختص في الإخلاء الطبي لتحديد موعد السفر للعلاج وعلى نفقة الوزارة".

    وأضاف، أن "الوزارة تقوم باستقدام الفرق الطبية الأجنبية وحالات الإخلاء هي للحالات المعقدة والتي يصعب علاجها داخل العراق".

    وتولت حكومة الكاظمي السلطة، في 7 مايو/أيار الماضي، خلفاً لحكومة عادل عبد المهدي، التي استقالت مطلع كانون الأول 2019، تحت ضغط احتجاجات شعبية، ومن ضمن الإجراءات التي اتخذها بشأن جرحى الاحتجاجات شمولهم بقانون مؤسسة الشهداء، وإحالة الذين يتعذر علاجهم داخل البلاد إلى الخارج.

    هذا و وقتل خلال الاحتجاجات حوالي 600 شخص، وأصيب نحو 30 ألفاً بجروح، إضافة إلى اغتيال وخطف عشرات النشطاء.

    انظر أيضا:

    قوة أمنية تنفذ عملية واسعة لإطلاق سراح الناشط سجاد العراقي المختطف في ذي قار... فيديو
    العراق... محافظ ذي قار يعلق على الأحداث الدامية في الناصرية
    الكلمات الدلالية:
    العراق, إرسال, إصابات خطيرة, العلاج, الخارج
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook