12:09 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    اقتحام الكونغرس (53)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال وزير الدفاع الإسرائيلي السابق، أفيغدور ليبرمان، اليوم الأحد، إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، يخطط لسيناريو مشابه لما جرى في أحداث الكونغرس.

    وأجرت الإذاعة العبرية "103 FM"، صباح اليوم الأحد، حوارا مع ليبرمان أوضح من خلالها أن نتنياهو سيفعل أسوأ مما جرى في الولايات المتحدة الأمريكية من أعمال شغب واقتحام للكونغرس في حال خسارته للانتخابات المقبلة للبرلمان الإسرائيلي "الكنيست".

    وذكر رئيس حزب "يسرائيل بيتنو" وزير الدفاع الإسرائيلي السابق، أن "ما حدث في مبنى الكونغرس لن يكون شيئا مقارنة بما سيحدث في بلاده حال خسارة نتنياهو، بدعوى أنه يعرفه جيدا، وهو يخطط لهذا السيناريو".

    وادعى ليبرمان أن نتنياهو يعتقد بأن من ينتقدون أو يختلفون معه يريدون "اغتصاب السلطة منه"، كونه يريد البقاء في السلطة، ولو خسر الانتخابات فلن يعترف بها، وبأن ليبرمان لديه قناعة بأنه "ليس لديه شك في أنه سيدعو أنصاره للخروج إلى الشوارع".

    يشار إلى أن إسرائيل مقبلة على انتخابات برلمانية للكنيست، في الثالث والعشرين من مارس/آذار المقبل، وهي الرابعة خلال عامين فقط.

    وشهدت الولايات المتحدة الأمريكية، يوم الأربعاء الماضي، عملية اقتحام وأعمال شغب وتخريب للكونغرس الأمريكي، من طرف مؤيدي وأنصار دونالد ترامب، رفضا لنتائج الانتخابات الرئاسية ومحاولة منع التصديق على فوز منافسه الديمقراطي، جو بايدن.

    وتسببت هذه الأعمال التخريبية، في مقتل ثلاثة من المتظاهرين، وامرأة بطلق ناري خلال الاشتباكات مع رجال الأمن، وضابط شرطة بالكونغرس، كما تم اعتقال 52 شخصا من الذين اقتحموا المبنى.

    ومن المقرر أن يسلم ترامب السلطة في 20 يناير/كانون الثاني الجاري، ليصبح وقتها جو بايدن هو الرئيس الفعلي للبلاد ويحظى ترامب بلقب الرئيس السابق.

    الموضوع:
    اقتحام الكونغرس (53)

    انظر أيضا:

    اعتقال المشاغب "ذي القرنين" الذي اقتحم مبنى الكونغرس
    أبل تحظر تطبيق بارلير من متجر تطبيقاتها: استخدم لتنسيق حصار الكونغرس
    إسرائيل.. ليبرمان يقترح إجراء بلاده خطوة لم تتخذ منذ نشأتها
    مهاجما غانتس... ليبرمان: كيف لا يعلم شيئا عن لقاء نتنياهو بولي العهد السعودي
    الكلمات الدلالية:
    الكونغرس, إسرائيل, أفيغدور ليبرمان, نتنياهو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook