15:48 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    حذرت وزارة الخارجية المصرية، اليوم الثلاثاء، من التداعيات السلبية على أمن المنطقة واستقرارها، نتيجة مصادقة الحكومة الإسرائيلية على قرار إنشاء 800 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية.

    وقالت الخارجية المصرية في بيان لها، إن "قرار إسرائيل يعد انتهاكا جديدا لمقررات الشرعية الدولية".

    وأعربت عن "قلقها البالغ مما يتمخض عن مثل تلك الخطوات المتواترة من تقويض لفرص حل الدولتين، في وقت تضطلع فيه مختلف الأطراف الدولية بجهود دؤوبة لإحياء المسار التفاوضي بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي".

    كما حذرت من أن "تلك الممارسات ستترتب عليها تداعيات سلبية على أمن المنطقة واستقرارها".

    ويأتي ذلك تعليقا على إعلان إسرائيل أمس بناء عدد جديد من المستوطنات في الضفة الغربية.

    وبحسب حركة "السلام الآن" الحقوقية الإسرائيلية، شهد العام 2020 بناء 12 ألفا و159 وحدة استيطانية في المستوطنات، وهو الرقم الأكبر منذ عام 2012.

    ويعتبر المجتمع الدولي الاستيطان في الأراضي الفلسطينية غير شرعي ويدعو إسرائيل إلى إنهائه.

    وكان مجلس الأمن الدولي قد تبنى قرار 2334 في 23 ديسمبر/كانون الأول 2016، الذي حث على وضع نهاية للمستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية.

    كما نص القرار على مطالبة إسرائيل بوقف الاستيطان في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، وعدم شرعية إنشاء إسرائيل للمستوطنات في الأراضي المحتلة منذ عام 1967.

    انظر أيضا:

    مصر تعلق على خطة إسرائيل بشأن بناء مستوطنات جديدة في القدس
    تحذيرات إسرائيلية من تصاعد "عنف المستوطنين" تجاه الفلسطينيين في الضفة
    بعد اعتراف أمريكا بإسرائيلية منتجات المستوطنات... كيف تتحرك السلطة الفلسطينية
    دعوة أوروبية لوقف بناء المستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية في الضفة الغربية
    الكلمات الدلالية:
    الضفة الغربية, مستوطنات, فلسطين, إسرائيل, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook