04:18 GMT06 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال الكاتب والمحلل السياسي الليبي كامل المرعاش، إن تصريحات الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، حول استعداد الناتو لمساعدة ليبيا في بناء مؤسسات دفاعية وأمنية عندما تسمح الظروف يجري تمريرها من آن إلى آخر من قبل رئيس حلف الناتو ولا تعكس جملة الدول التي تنخرط في هذا التحالف.

    وأضاف في مداخلة له مع "راديو سبوتنيك"، على أنها "تصريحات سياسية ليس لها علاقة بالواقع".

    وأوضح أن "ليبيا الآن لا يتوافر فيها الحد الأدنى من الاستقرار فلا أدري كيف يمكن للحلف الذي دمر ليبيا أن يعيد بناء قواتها المسلحة كما يدعي".

    واعتبر أن هذه التصريحات "أوهام يضعها هذا الرجل في إطار سياسة الحلف المضادة لروسيا ويريد أن يستغل ليبيا لإدخالها في هذا الصراع بين الناتو وروسيا".

    وأشار إلى أن "الناتو يشهد انقسامات مصدرها الصراع التركي ما يتسبب في تقسيم الحلف وبالتالي هذه المؤسسة العسكرية شبه مشلولة بسبب أيضا الانقسامات بين إدارة ترامب والأوروبيين".

    ولفت إلى أن "إدارة بايدن ستعمل الكثير لإصلاح هذا التصدع".

    وأفاد بأن "مفاوضات جنيف العسكرية 5+5 أصبحت مجمدة بسبب التدخل التركي ولم يبق لنا سوى 5 أيام على تنفيذ قراراتها وهو خروج القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا".

    وأكد أنه "لا يوجد أي احترام لمخرجات اجتماع جنيف ولا حتى برلين".

    انظر أيضا:

    قذاف الدم: "الناتو" مسؤول عما يحدث في ليبيا وما بني على باطل فهو باطل
    لافروف: على ليبيا اتخاذ خيار تاريخي لإنهاء الصراع الأهلي جراء عدوان الناتو
    بوتين: الناتو هو من قام بتدمير ليبيا
    لافروف: الناتو دمر ليبيا ولا توجد دولة في ليبيا في الوقت الحالي
    الكلمات الدلالية:
    الناتو, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook