12:18 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن مصدر طبي تونسي، اليوم الجمعة، وفاة شاب متأثرا بحروقه بعد أن أضرب النار في جسده، بالتزامن مع الذكرى العاشرة للثورة التونسية.

    وقال المصدر لقناة "نسمة" التونسية، إن "شابا من معتمدية الحامّة توفي بالمستشفى الجهوي محمد بن ساسي بقابس، متأثرا بجروحه البليغة إثر إقدامه على إضرام النار في جسده باستعمال البنزين، وفق ما أكّده مصدر طبي لمراسل نسمة بالجهة".

    وكان الشاب الذي يبلغ من العمر 26 سنة قد نقل ليلة البارحة إلى المستشفى في حالة وصفت بالخطيرة ويعاني من حروق من الدرجة الثالثة بكامل جسده، فيما تعود أسباب إقدامه على الانتحار إلى مشاكل عائلية.

    وفي سبتمبر/ أيلول الماضي، أضرم شاب تونسي النار في جسده، بشارع الحبيب بورقيبة في العاصمة.

    ونقلت قناة "نسمة" التونسية أن الشاب المذكور في الثلاثين من عمره، وأنه أُصيب بحروق من الدرجة الأولى، بكامل جسده.

    وبحسب الناطق الرسمي باسم الحماية المدنيّة، معز تريعة، قد تمّ نقل الشاب على جناح السرعة، إلى مستشفى الحروق البليغة ببن عروس، لتلقي الإسعافات اللازمة.

    يشار إلى أن الشاب الذي أضرم النار في جسده من أصحاب الشهادات العليا وقد أقدم على فعلته، بسبب مطالب اجتماعية.

    انظر أيضا:

    منها حجر ذاتي لمدة أسبوع... فرنسا تفرض إجراءات جديدة على القادمين من تونس
    تونس: الجزائر سوف تتقاسم معنا حصتها من لقاح كورونا... فيديو
    تونس... بين إنجازات الثورة والحنين إلى الماضي
    تدني صحة النواب المضربين عن الطعام في تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook