19:00 GMT26 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 00
    تابعنا عبر

    أكد مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، أن التكتل الأوروبي يشجع على تعزيز الاستقرار على الحدود بين السودان وإثيوبيا، قائلًا: "نحتاج لمزيد من الضغط لوقف النزاع".

    أمستردام - سبوتنيك. وقال بوريل، في مؤتمر صحفي عقب اجتماعات وزراء خارجية الدول الأعضاء: "نشجع على تعزيز الاستقرار بشكل عاجل، والوضع على الحدود في السودان وإثيوبيا بحاجة لمزيد من الضغط لوقف النزاع".

    وأضاف بوريل أنه "سيتم إرسال وزير الخارجية الفنلندي إلى المنطقة لبحث الحلول السلمية بين السودان وإثيوبيا".

    يأتي ذلك بعد أن قصفت المدفعية الإثيوبية، فجر اليوم الاثنين، منطقة جبل أبو طيور السودانية المتاخمة للحدود الإثيوبية. وقالت وسائل إعلام، إن الجيش السوداني رد بقوة على القصف المدفعي الإثيوبي، مستخدما المدفعية الثقيلة التي طالت مناطق عديدة داخل الحدود الإثيوبية.

    وتشهد العلاقات السودانية الإثيوبية توترا متصاعدا منذ أسابيع على خلفية هجمات مسلحة على حدود البلدين تقول الخرطوم إنها "نفذت من قبل ميليشيات إثيوبية مسنودة بقوات رسمية على أراض سودانية"، فيما تنكر أديس أبابا تلك التهم، قائلة إنها "تتابع عن كثب ما حدث بيد إحدى الميليشيات المحلية على الحدود الإثيوبية السودانية".

    جدير بالذكر أن هناك صراعا بين بعض المكونات السكانية في منطقة "الفشقة" الحدودية بين السودان وإثيوبيا، حيث يتهم سكان المنطقة السودانيون قبائل إثيوبية باستغلال منطقة الفشقة للزراعة لصالحهم في بعض مواسم العام.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook