19:47 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اتفق الأردن والعراق على تجديد مذكرة التفاهم الموقعة بينهما لاستيراد النفط الخام من بغداد لعام آخر، بعد التوافق على التعديلات المطلوبة، فضلا عن التفاهم حول إيجاد آلية للتعاون بين القطاع الخاص في البلدين.

    بغداد - سبوتنيك. وقال بيان مشترك، في أعقاب لقاء رئيس الوزراء الأردني، بشر الخصاونة، بنظيره العراقي، مصطفى الكاظمي، في بغداد، اليوم الخميس، إن "الجانبين اتفقا على تجديد مذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين لاستيراد النفط الخام من العراق لعام آخر بعد التوافق على التعديلات المطلوبة".

    وأضاف البيان أن "الجانبين اتفقا على المضي قدما بتنفيذ خط النقل الهوائي الكهربائي مزدوج الدائرة بطول حوالي 300 كم يربط بين محطة تحويل الريشة (الجانب الأردني) مع محطة تحويل القائم (الجانب العراقي)، وثمنت الحكومتان إبرام عقد بين شركة الكهرباء الوطنية الأردنية مع الشركة العامة لنقل الطاقة الكهربائية/المنطقة الوسطى بتاريخ 27 سبتمبر 2020".

    وتابع أنه "تم الاتفاق على إيجاد آلية التعاون ما بين القطاع الخاص العراقي والاردني وخاصة في مجال الطاقة المتجددة وكفاءة استخدام الطاقة.. أما بخصوص مشروع أنبوب تصدير النفط العراقي- الأردني، فقد اتفق الجانبان على استكمال المحادثات الثنائية للوصول الى توقيع اتفاقية إطارية بين البلدين".

    يشار إلى أن وكيل وزارة النفط العراقية قال، الأحد الماضي 24 يناير/كانون الثاني، إن وزارته ستبدأ تنفيذ خطط ومشاريع جديدة لإنتاج الغاز.

    وبحسب وكالة الأنباء العراقية "واع"، قال حامد يونس وكيل وزارة النفط العراقية لشئون التوزيع، إن "الوزارة أعدت خططا جديدة لاستثمار الغاز المصاحب والغاز الحر من خلال تنفيذ مشاريع لإنتاج هذه المادة الاستراتيجية والمهمة".

    وعما يتم إنتاجه من الغاز الآن، قال يونس: "كميات الغاز المستثمرة حاليا تصل الى أكثر من ألف وخمسمائة مليون متر قياسي في اليوم الواحد".

    وأشار إلى أن من بين المشاريع التي سيتم تنفيذها مشروع حقول غاز أرطاوي والذي سينتج ما يقارب الـ 400 مليون قدم مكعب قياسي، والمشروع الخاص باستثمار غاز محافظتي ذي قار وميسان والذي سيسهم بإنتاج اكثر من خمسمائة مليون لتر مكعب قياسي".

    واستدرك يونس مؤكدا أنه "وعلى الرغم من هذه الزيادة المرتقبة والتي تصل الى ما يقارب الألف مليون لتر مكعب قياسي من هذه المادة، إلا أن الحاجة لاستيراد المتبقي لسد العجز من الخارج مستمرة"، معللا: "لزيادة وتنامي الطلب المحلي عليها".

    انظر أيضا:

    خلاف بين إقليم "كردستان" وحكومة العراق بسبب النفط والعائدات
    استقرار أسعار النفط رغم زيادة وفيات كورونا واستمرار القلق بشأن الطلب
    هبوط أسعار النفط في ظل مخاوف من إجراءات عزل جديدة
    روسيا تحتل المرتبة الثانية بعد السعودية في سباق توريد النفط للصين
    الكلمات الدلالية:
    ملف النفط, النفط
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook