11:28 GMT09 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال، حمد حسن، يوم أمس الجمعة أن مؤشر انتشار وباء كورونا انخفض، جراء الإقفال العام، محذرا من إنفجار آخر للوباء بسبب تحركات الشارع.

    وجاءت تصريحات وزير الصحة اللبناني حمد حسن خلال مقابلة خاصة مع قناة "المنار" اللبنانية، حيث أكد أن "فتح البلاد لن يكون بشكل كامل لأن الوضع لم يعد يحتمل"، مضيفاً: "قرار الإقفال من دون بدائل اقتصادية واجتماعية هو حقيقة مرة، ولكنني أظن أنها "فُرجت" بعد توقيع القرض لبرنامج الفقر ودعم شبكة الأمان الاجتماعي مع البنك الدولي".

    وقال إن "خطة الخروج الآمنة بالتوازي مع خطة التلقيح، ستساعدنا على الخروج من الأزمة بأقل الأضرار، مشيراً إلى أن "الدولة يجب أن تقوم بواجبها ولكن على المرجعيات الروحية والحزبية أن تبادر أيضا لتقديم المساعدات الإجتماعية".

    وأضاف حسن قائلا: "بلغ عدد الذين سجلوا أسمائهم في لبنان من أجل تلقي اللقاح 129 ألف خلال 36 ساعة، مؤكداً أنّ "أول لقاح سيُعطى للرؤساء الثلاثة لأسباب معنوية، وأسوة بقادة العالم".

    ولفت إلى أن الادعاء بأن عبارة "لا داعي للهلع" كانت السبب لعدم تجهيز الأسرة في المستشفيات هو كلام ساذج، مشيرا إلى أنّ "البلد سيفتح تدريجياً، والحزم الذي أتُخذ يجب أن يترافق مع خطة خروج آمنة بالتوازي مع بداية التلقيح، وهذه الخطة يجب أن تجمع بين الحكمة والحزم".

    كما أكّد وزير الصحة أنّه "من خلال التواصل مع شركة فايزر نعتقد أن توقيت بدء توزيع اللقاح سيكون يوم 15 فبراير/شباط، وبين أغسطس/ آب وسبتمبر/أيلول قد نلتقط أنفاسنا".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook