19:13 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    186
    تابعنا عبر

    وجهت إيران مجموعة رسائل إلى المملكة العربية السعودية أكدت من خلالها أن طهران ستقف إلى جانب السعودية في أسوأ الظروف، كما وقفت إلى جانب الكويت وقطر.

    وأتت هذه الرسائل على لسان، مساعد رئيس البرلمان الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، الذي وجه، اليوم السبت، مجموعة نصائح إلى الجانب السعودي تتعلق بالعلاقات بين البلدين.

    وشدد عبد اللهيان، في تصريحاته التي نقلتها وكالة أنباء "فارس" الإيرانية، على أهمية أن "تكف السعودية عن استعداء إيران"، وأن بلاده ستقف إلى جانب السعودية "في أسوأ الظروف مثلما وقفا إلى جانب الكويت عند الاجتياح، وإلى جانب قطر عند الحصار".

    واعتبر عبداللهيان أنه على السعودية "تطبيع علاقاتها مع دول الجوار بغض النظر عمن يسكن البيت الأبيض، وكذلك أن تتخلى عن سياساتها غير البناءة في المنطقة إذا أرادت التصرف بعقلانية ومنطق"، على حد تعبيره.

    وأكد مساعد رئيس البرلمان الإيراني على أن بلاده "أهم جار للسعودية ويمكنها التعويل علينا في الظروف السيئة".

    وأشار عبد اللهيان إلى أن بلاده تفتح الطرق أمام الجانب السعودي، لكن الخيار يعود لها، وقال: "إيران تبقي الطريق أمام السعودية مفتوحا لتطبيع العلاقات والخيار يعود إلى الجانب السعودي".

    وحول القضية اليمينة، قال عبداللهيان، إنه على السعودية أن "أن تنتهج الحل السياسي في اليمن إذا أرادت الحفاظ على أمنها، وأن تتخلى عن الحلول العسكرية هناك فهي غير مجدية".

    ونوه عبد اللهيان في تصريحاته إلى أن السعودية لا يمكنها "دعم الجماعات الإرهابية بالمال والسلاح بيد، وحمل غصن الزيتون بأخرى والتحدث عن السلم والأمن الإقليميين"، على حد قوله.

    انظر أيضا:

    بصلة صغيرة يوميا تنقذك من مرض خطير
    "رعب بين الناس".. مدمرة أمريكية ترسو في كاليفورنيا محملة بكارثة
    "امرأة تقلب الموازين"... مقطع فيديو يكشف عن جريمة "كبرى" كانت ستنفذ داخل الكونغرس.. صور وفيديو
    طفلة في الرابعة تعثر على بصمة بحث عنها العلماء لسنوات... صور
    "يلي بموت فيه"... عمرو دياب وبسمة وهبة في مشهد يشعل وسائل التواصل.. فيديو
    تعليقات بين محمد رمضان وسمية الخشاب توضح حقيقة وجود خلاف بينهما.. صور
    الكلمات الدلالية:
    الكويت, قطر, السعودية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook