00:36 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    130
    تابعنا عبر

    أكد البابا فرنسيس، اليوم الاثنين، عزمه زيارة العراق الشهر المقبل حتى إذا كان معنى ذلك أن كثيرا من المسيحيين العراقيين لن يتمكوا من رؤيته بشخصه بسبب قيود الجائحة.

    وقال البابا لوكالة "كاثوليك نيو سيرفيس": "أنا راعي الناس الذين يعانون. من المهم أن يروا أن البابا يزور بلادهم حتى إن كان معظمهم سيرونه فحسب على شاشة التلفزيون لدواعي التباعد الاجتماعي".

    ونقلت "رويترز" عن الوكالة أن البابا (84 عاما) يعتزم المضي قدما والقيام بالزيارة المقرر لها بين الخامس والثامن من مارس/ آذار، ما لم تحدث موجة خطيرة من حالات الإصابة بفيروس كورونا هناك.

    وقال بطريرك الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية العراقية، الأسبوع الماضي، إن البابا سيجتمع خلال الزيارة مع المرجعية العليا لشيعة العراق آية الله العظمى علي السيستاني.

    تأتي الزيارة التي استعصت على أسلاف البابا فرنسيس وسط تدهور أمني في بعض مناطق العراق وبعد أول تفجير انتحاري كبير في بغداد منذ 3 سنوات.

    ومن المقرر أن يلتقي البابا فرنسيس بالمرجع الشيعي الكبير آية الله علي السيستاني خلال زيارته المرتقبة إلى العراق في الشهر المقبل، حسبما أفادت تقارير صحفية.

    انظر أيضا:

    العراق... الحكومة تطمئن المواطنين بشأن تأمين الوقود اللازم لتوليد الكهرباء
    تطعيم البابا فرانسيس ضد فيروس كورونا
    البابا لبايدن: أدعو الرب أن يرشدك لتحقيق المصالحة
    الكلمات الدلالية:
    العراق, بابا الفاتيكان, الفاتيكان, البابا فرنسيس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook