03:44 GMT18 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد المتحدث الرسمي باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، علي الكثيري، أن اتفاق الرياض هو مسألة مرحلية بهدف إنهاء النزاعات في صفوف الشرعية، وتوحيد جهود القوى المناهضة للحوثيين، موضحا أن المجلس ما زال متمسكا بمشروعه الاستقلالي ولن يتنازل عنه.

    موسكو- سبوتنيك. وقال الكثيري في حديث لوكالة "سبوتنيك" اليوم الثلاثاء: "اتفاق الرياض بالنسبة لنا اتفاق مرحلي ويهدف بالأساس إلى إنهاء التنازع الموجود في صفوف الشرعية ونحن في هذا الإطار نسعى بكل ما نستطيع إلى أن نوجه معركتنا باتجاه العدو والخطر الحوثي".

    وأضاف "لقد دخلنا هذه المفاوضات ودخلنا هذا الاتفاق أساسا من خلال مشروعنا ولم ندخله تسليما بمشروع الآخرين سواء مشروع اليمن الاتحادي أو مشروع ما يسمى مخرجات الحوار أو المرجعيات... هذه الأمور نحن أكدنا أن شعبنا رفضها ويرفضها حتى الآن".

    وأكد المتحدث باسم الانتقالي الجنوبي، تمسك المجلس بمنطلقاته قائلا: "ولم ولن نتنازل عن مشروعنا وهذا ما يدركه بما في ذلك الأشقاء في التحالف العربي ونحن متمسكون بقضيتنا وبهدف شعبنا ونمضي مع الأشقاء في التحالف العربي بإطار مشروع عروبي واحد وهو مكافحة هذه التنظيمات الإرهابية المتطرفة سواء الحوثية أو الإخوان المسلمين أو القاعدة هذا هو منهجنا وعلى ذلك وفقا للاتفاق عززنا شراكتنا مع الأشقاء في التحالف وأكدنا واثبتنا مصداقيتنا أمام العالم".

    انظر أيضا:

    اليمن.. "الانتقالي الجنوبي" يجدد رفضه قرارات الحكومة الأحادية
    بوغدانوف يبحث مع رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن مستقبل عملية السلام
    استكمال اتفاق الرياض أم المواجهة المسلحة... ما القرار القادم للشرعية اليمنية والانتقالي الجنوبي؟ 
    قيادي بـ "الانتقالي" اليمني: نتطلع لدور روسي قوي لدعم نضال الجنوب في استعادة دولته
    رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن يتوجه بزيارة رسمية إلى موسكو
    الكلمات الدلالية:
    اليمن, المجلس الانتقالي الجنوبي, الانتقالي الجنوبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook