04:41 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 147
    تابعنا عبر

    أثارت صورة فتاة تبحث عن الطعام بين صناديق القمامة- لغطا واسعا في مصر، حيث ادعى متداولوها على منصات التواصل الاجتماعي أن الواقعة حدثت في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، وهو ادعاء غير صحيح.

    الصورة تظهر فتاة ترتدي ثوبا باليا، وتنقسم إلى لقطتين تظهران أنها على ما يبدو وجدت شيئا في الصندوق وتنظر خلفها قبل أن تهم بأكله، وكتب ناشرو الصورة: "لا تخجلي يا صغيرتي.. فقد أضأنا المسجد بـ20 مليون جنيه حتى ندعو الله أن يطعمك".

    ظهرت الصورة في البداية على منصات التواصل الاجتماعي، بعد افتتاح الرئيس المصري مسجد "الفتاح العليم" في يناير/ كانون الثاني من عام 2019، والذي أصبح أكبر مساجد البلاد، وأعاد المغردون تداولها مرة أخرى هذه الأيام، على الأرجح لظهورها في خاصية "الذكريات".

    بالبحث عن الحقيقة، يتبين أن الصورة نشرت لأول مرة في مواقع تركية، خلال مايو/ أيار عام 2015، وأشارت التقارير إلى أنه تعود لفتاة سورية تبلغ من العمر 22 عاما، فقدت زوجها في الحرب وغادرت بلادها، وفي الصورة كانت تحاول البحث عن طعام بمدينة غازي عنتاب جنوبي تركيا.

    انظر أيضا:

    الصحة المصرية: كميات كبيرة من لقاح كورونا تصل خلال ساعات
    "تضر أكثر ما تنفع"... برلماني مصري ينتقد اتفاقية التجارة مع تركيا
    إعلام عبري يكشف شرط السيسي للسماح لنتنياهو بزيارة مصر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار كاذبة, الرئيس عبد الفتاح السيسي, تركيا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook