22:17 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف وزير الطاقة الجزائري، عبد المجيد عطار، عن نسبة الامتثال لحصص الإنتاج المقررة ضمن اتفاق الخفض الإنتاجي في شهر ديسمبر/كانون الأول.

    ونقلت صحيفة "النهار" الجزائرية عن عطار، قوله بأن نسبة الامتثال لخفض الإنتاج بلغت 99 في المئة في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

    من جانبها، وصفت اللجنة الوزارية هذا الأداء بـ"الإيجابي"، غير أنها ناقشت آليات تعويض الزيادة الإنتاجية بالنسبة للدول التي لم تلتزم بحصصها بالخفض.

    وأضاف الوزير أنه من المقرر أن "تعوض هذه الزيادة خلال أشهر فبراير/شباط ومارس/آذار لتصل إلى نسبة امتثال 100 في المئة".

    وثمن عطار مجهودات دول "أوبك" وغير "أوبك" منذ اتفاق أفريل التي سمحت برفع أسعار البرميل إلى أكثر من 57 دولارا، معتبرا ذلك “نتيجة مرضية وإيجابية” على الرغم من استمرار تفشي وباء كورونا وظهور سلالة جديدة للفيروس.

    ولم يستبعد وزير الطاقة استمرار ارتفاع سعر البرميل ليستقر ما بين 50 إلى 60 دولارا هذه السنة.

    وفي وقت سابق، بحث وزير وزير الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة الجزائري، شمس الدين شيتور، يوم الثلاثاء الماضي، مع سفير روسيا الاتحادية في الجزائر إيغور بلييف، سبل تطوير علاقات التعاون في قطاع الطاقة بين البلدين.
    وبحسب بيان وزارة الطاقة الجزائرية، فقد استعرض الطرفان في هذا اللقاء "واقع العلاقات الجزائرية-الروسية في مجال الطاقات المتجددة وآفاق تعزيزها".

    انظر أيضا:

    الجزائر تؤكد قدرتها على إنتاج لقاح "سبوتنيك V" محليا خلال شهرين
    منظمة المجاهدين الجزائريين: تقرير ستورا تجاوز التاريخ الأليم من المحارق والمجازر الاستعمارية
    مقتل 4 جنود تونسيين بانفجار لغم على الحدود مع الجزائر
    الخارجية التونسية تتبرأ من تصريحات المرزوقي ضد الجزائر
    مشاورات جزائرية روسية حول مجالات الطاقات المتجددة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook