10:32 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بحث نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة لسوريا، غير بيدرسن، اليوم الجمعة، قضايا التسوية السياسية في الجمهورية العربية السورية.

    وجاء في بيان وزارة الخارجية الروسية، نشر على موقعها الإلكتروني: "تمت مناقشة المهام العاجلة للتحرك نحو تسوية سياسية طويلة الأمد ومستدامة في سوريا، مع الأخذ بعين الاعتبار المناقشة المقبلة لهذه التسوية في اجتماع مجلس الأمن الدولي".

    هذا وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد أكد في وقت سابق، أنه لا يزال يتعين القيام بالكثير للتوصل إلى تسوية سياسية في سوريا.

    وتؤكد روسيا أن التسوية السياسية والانتعاش الاقتصادي الكامل للبلاد، التي دمرتها حرب طويلة الأمد، تحتل رأس الاهتمامات.

    وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، قد أكد في وقت سابق، أن بلاده مستعدة لمواصلة تعزيز الحوار الشامل بين الأطراف السورية من أجل تسريع تطبيع الوضع في سوريا.

    هذا وتعاني سوريا، منذ آذار/مارس 2011، من نزاع مسلح، وفي نهاية عام 2017، تم إعلان الانتصار على تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا) في كل من سوريا والعراق. وفي الوقت الحالي، أصبحت التسوية السياسية وإعادة إعمار سوريا وعودة اللاجئين تحتل الأولوية القصوى.

    الكلمات الدلالية:
    موسكو, روسيا, دمشق, الأمم المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook