16:04 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أعلنت الاستخبارات العراقية، اليوم السبت، ضبط المخزن الرئيسي لعتاد ومتفجرات "داعش" الإرهابي في قاطع الأنبار المحافظة التي تشكل ثلث مساحة العراق غربا .

    وأفادت وكالة الاستخبارات في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، بأن مفارزها المتمثلة بمديرية استخبارات الأنبار في وزارة الداخلية، من ضبط المخزن الرئيسي للأعتدة والمواد المتفجرة لما يسمى "ولاية الأنبار" في عصابات "داعش" ( المحظورة في روسيا وعدة دول أخرى) بالمناطق الصحراوية القريبة من قضاء هيت ناحية كبيسة غرب البلاد.
    ونوهت الوكالة، إلى أن "داعش" الإرهابي كان ينوي استخدام المخزن للقيام بعمليات إرهابية في الأقضية (هيت، والفلوجة والرمادي) ضمن محافظة الأنبار.
    وكشفت، أن المفارز عثرت داخل المخزن على (20) عبوة لاصقة مغناطيسية و (10) أحزمة ناسفة منها دروع شرطة مفخخة و (20) جهاز تفجير و(119) عبوة ناسفة و (250) قداح تفجير كهربائي وعادي و بكرتان من فتيل الكوارتز و (6) سبح تفجير.
    وأكدت الوكالة، أن المواد المذكورة تم رفعها وضبطها وسيتم تسليمها إلى الجهات المختصة.
    ونوهت وكالة الاستخبارات العراقية، إلى أن العملية تمت من خلال تفعيل الجهد الاستخباري واستنادا لمعلومات استخباراتية دقيقة من قبل المصادر.
    ونجحت مفارز وكالة الاستخبارات العراقية بالتعاون مع قيادة قوات الحدود، الخميس الماضي 4 فبراير/شباط الجاري، من ضبط وكرين لعصابات "داعش" الإرهابي، في منطقة النهدتين ضمن عمق الصحراء لمحافظة الأنبار التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق غربا.
    وكان العراق قد أعلن "النصر" على تنظيم "داعش" الإرهابي نهاية العام 2017، بعد معارك دامية لأكثر من ثلاثة أعوام.

    انظر أيضا:

    الجيش العراقي يعلن إحباط هجوم انتحاري جديد في بغداد
    المتحدث باسم الجيش العراقي: الأجهزة الأمنية كان لديها معلومات عن الإرهابيين قبل التفجير
    الكلمات الدلالية:
    الجيش العراقي, داعش, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook