20:32 GMT05 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    102
    تابعنا عبر

    انتقد النائب المصري، مصطفى بكري، نتائج انتخابات المجلس الرئاسي الليبي، معتبرا أنها تكشف عن "مؤامرة إخوانية -تركية".

    وقال بكري عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: "النتائج التي أسفرت عنها الانتخابات الوهمية والغير شرعيه لانتخاب رئيس وأعضاء المجلس الرئاسي في ليبيا أقل ما يقال إنها مؤامرة ضد الشعب الليبي".

    وأضاف بكري قائلا: "إنها ضربة موجهة ضد وحدة وأمن واستقرار البلاد، مؤامرة إخوانيه -تركيه -دوليه تستهدف الجيش الوطني الليبي وقائده المشير خليفه حفتر".

    ​واختار منتدى ليبيا بقيادة الأمم المتحدة، أمس الجمعة، حكومة مؤقتة عن طريق التصويت يكون فيها محمد المنفي رئيسا للمجلس الرئاسي وعبد الحميد الدبيبة رئيسا للوزراء.

    وفازت قائمتهما بتسعة وثلاثين صوتا مقابل 34 صوتا لمنافسيهما رئيس برلمان الشرق عقيلة صالح ووزير الداخلية المقيم في الغرب فتحي باشاغا لمنصب رئيس الوزراء.

    من جانبها، رحبت وزارة الخارجية المصرية، بنتائج التصويت على اختيار السلطة التنفيذية الليبية.

    وقالت الوزارة في بيان على حسابها بموقع فيسبوك إن: "مصر تُرحب بنتائج التصويت على اختيار السلطة التنفيذية من قِبل ملتقى الحوار السياسي الليبي المنعقد اليوم في جنيف برعاية الأمم المتحدة".

    وأعرب البيان عن تطلع مصر للعمل "مع السلطة الليبية المؤقتة خلال الفترة القادمة وحتى تسليم السلطة إلى الحكومة المُنتخبة بعد الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر/ كانون الأول 2021". 

    انظر أيضا:

    متحدث ينقل تعليق عقيلة صالح على نتائج انتخاب السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا
    أردوغان يوجه رسالة للسلطة الجديدة في ليبيا
    حكومة شرق ليبيا تكشف شرط تسليم السلطة التنفيذية إلى المجلس الرئاسي الجديد
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, نائب مصري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook