20:35 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف طارق شوقي وزير التربية والتعليم المصري عن أنه ستتم إتاحة مناهج تعليمية متخصصة في علم تصنيع التابلت (الحاسوب اللوحي).

    وبحسب بوابة "أخبار اليوم" الحكومية، فقد أكد شوقي أن هذه المناهج ستكون من خلال الاتفاق مع إحدى الشركات العالمية لتصنيع التابلت.

    واعرب الوزير المصري عن اهتمام الوزارة بتدريس المناهج الخاصة بصناعة أجهزة "التابلت" فى المدارس المتخصصة بالتعاون مع وزارة الاتصالات، وكذا التدريب الجيد عليها.

    ولفت إلى أن تحرك الدولة المصرية في إجراءات توطين صناعة تابلت التعليم في مصر بدءا منذ 3 سنوات، مشيرا إلى أن 15 اجتماعا تم انعقادهم في هذا الشأن، لإنهاء المفاوضات اللازمة.

    وأوضح وزير التربية والتعليم المصري أن "بناء مدارس التكنولوجيا التطبيقية في مصر جزء من الاتفاق المنعقد مع الشركات الدولية، بحيث يعملوا في مصانع التابلت الموجودة على أرض مصر، لضمان تخريج مئات الشباب المدرب على التعامل مع الصناعة الجديدة".

    ووصف الوزير هذه التحركات لتوطين صناعة التابلت في مصر بأنها محاولة جادة، موضحًا أن معظم أجهزة التابلت المتاحة في الاسواق الآن تأتي من أمريكا أو كوريا أو الصين، وبالتالي ما تفعله مصر الآن من دعوة لهذه الشركات الدولية لتأتي على أرض مصر خطوة رائعة، حسب تعبيره.

    وقال إن الشركة التي تم الاتفاق معها أكدت أن لديها مراكز صيانة فى كل المحافظات، وأنها ستكون قادرة على تقديم الخدمة على أعلى مستوى.

    وعن التابلت الجديد، أكد الوزير المصري أن العينات التي تسلمتها الوزارة بها إمكانات جيدة.

    وكان عمرو طلعت وزير الاتصالات المصري قد أكد خلال اجتماع لمجلس الوزراء، منتصف ديسمبر/ كانون الأول الماضي، على وجود تفاوض مع إحدى الشركات العالمية الكبرى المتخصصة في هذه الصناعة؛ من أجل فتح خط إنتاج لصناعة أجهزة التابلت في مصر، موضحا أن الهدف هو أن يغطي الإنتاج السوق المحلي، مع توفير فرصة للتصدير لدول بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، مؤكدا أن هذه الشركة تعتزم إنشاء خط جديد بإحدى المدن المصرية لهذا الغرض وسوف تخصص له استثمارات كبيرة.

    انظر أيضا:

    وزارة التعليم المصرية تقرر إلغاء امتحانات الفصل الأول لتلك المراحل الدراسية
    الحكومة المصرية تحسم الجدل وتعلن موعد امتحانات الفصل الدراسي الأول
    وزير التعليم المصري: 14 فبراير سنعلن كل تفاصيل العام الدراسي
    إعلام يكشف "سيناريوهات" عودة الدراسة في مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook