17:09 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، مساء أمس الاثنين، أن "قضية تطبيع العلاقات مع إسرائيل سيحسمها المجلس التشريعي الانتقالي.

    وأعلن حمدوك، في مؤتمر صحفي، حكومة جديدة من 26 وزيرا لتدير شؤون البلاد ضمن مرحلة انتقالية بدأت في 21 أغسطس/ آب الماضي، وتستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وائتلاف قوى "إعلان الحرية والتغيير".

    وردا على سؤال بشأن موقف الحكومة الجديدة من التطبيع مع إسرائيل وحسم علاقة الدين بالدولة، أجاب حمدوك: "عندما يقوم (يتم تشكيل) المجلس التشريعي رأيه سيكون رأيا ملزما"، مضيفا أن "الحكومة الانتقالية قطعت شوطا كبيرا فيما يخص علاقة الدين بالدولة"، وذلك حسب وكالة "الأناضول" التركية.

    وفي 28 يناير/ كانون الثاني الماضي، أعلن مجلس السيادة الانتقالي، برئاسة الفريق عبد الفتاح البرهان، أنه سيتم إعلان تشكيلة المجلس التشريعي في 25 فبراير/ شباط الجاري، والذي كان مقررا، الإعلان عنه في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019، وفقا للوثيقة الدستورية الخاصة بالمرحلة الانتقالية.

    وفي أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أعلنت الحكومة السودانية موافقتها على تطبيع العلاقات مع إسرائيل، وفي اليوم نفسه، قررت واشنطن رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، التي أدرجت عليها الخرطوم منذ عام 1993، وهو القرار الذي دخل حيز التنفيذ.

    انظر أيضا:

    للمرة الأولى... إعلام: ملتقى داعم للتطبيع مع إسرائيل بالسودان... صور
    صحيفة عبرية تكشف سرا عن زيارة وزير الاستخبارات الإسرائيلي للسودان
    إسرائيل: مراسم في واشنطن خلال شهور لتوقيع اتفاق التطبيع مع السودان
    إعلام: مصادر رفيعة تقول السودان لم يتفق مع إسرائيل على فتح السفارات
    وزير الاستخبارات الإسرائيلي: محاربة الإرهاب هدف مشترك يجمعنا بالسودان 
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook