23:23 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    عقدت اللجنة المركزية لحركة "فتح"، اجتماعا لها، مساء اليوم السبت، برئاسة الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله.

    وأفادت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا"، مساء اليوم السبت، بأن محمود عباس أطلع أعضاء اللجنة المركزية على آخر المستجدات، لحشد الدعم العربي والدولي للقضية الفلسطينية، على طريق عقد مؤتمر دولي للسلام لحل القضية الفلسطينية وفق قرارات الشرعية الدولية.

    وأوضح عباس أن هناك حالة من التجاوب الدولي الواسع مع مبادرته بهذا الخصوص، والتي ظهرت خلال جلسة مجلس الأمن الدولي الأخيرة التي ناقشت هذه المبادرة وسبل تفعيلها، مشيدا بالجهود التي تبذلها مصر والأردن لعقد اجتماع لوزراء الخارجية العرب، بهدف توحيد الموقف العربي تجاه القضية الفلسطينية، ودعم الجهود الفلسطينية لحشد الدعم الدولي لعقد المؤتمر الدولي وحل القضية الفلسطينية وفق قرارات الشرعية الدولية.

    وناقشت اللجنة المركزية عدة ملفات أهمها ملف الانتخابات، حيث استمعت اللجنة المركزية لحركة "فتح" لتقرير مفصل من وفد الحركة الذي شارك في حوار القاهرة للفصائل الفلسطينية، وأبرز النتائج التي تم التوصل إليها، وصولا لإجراء الانتخابات التشريعية في شهر مايو/أيار المقبل.

    وأكدت مركزية فتح ترحيبها ببيان القاهرة الذي تم التوصل إليه خلال جلسات الحوار الوطني، مؤكدا أنها شكلت الأرضية للانطلاق نحو إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الوطنية عبر بوابة الانتخابات العامة التي سيكون فيها المواطن الفلسطيني هو صاحب القرار.

    وثمنت حركة فتح الجهود التي بذلتها مصر لدعم الحوار الوطني الفلسطيني، والحرص الكبير الذي أبدته القاهرة لتذليل أية عقبات أمام الحوار الوطني وإنجاحه وصولا لتنظيم الانتخابات الفلسطينية وفق المراسيم الرئاسية التي صدرت بهذا الخصوص.

    فيما تعقد الانتخابات في فلسطين على ثلاث مراحل، أولها التشريعية، التي ستعقد في 22 مايو/ أيار، وتليها الرئاسية، التي ستعقد في 31 يوليو/ تموز، وثم انتخابات المجلس الوطني، التي ستعقد في 31 أغسطس/ آب.

    انظر أيضا:

    وفد برئاسة الرجوب يقود حركة فتح الفلسطينية في جلسات الحوار الوطني بمصر
    هنية: مساع مستمرة لاستئناف الحوار مع حركة فتح لتحقيق المصالحة الفلسطينية الداخلية
    قيادي في حركة فتح: إسرائيل تراجعت عن صفقة القرن... وعودة العلاقات لن تؤثر على مسار المصالحة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook