17:14 GMT25 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    كشفت صحيفة عبرية النقاب، اليوم الأحد، عن مغادرة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، لاجتماع حكومة بلاده لسبب أمني، دون معرفته.

    وأفادت صحيفة "يسرائيل هايوم" العبرية، مساء اليوم الأحد، بأن اجتماع مجلس الوزراء الإسرائيلي بشأن أزمة كورونا "كابينيت كورونا" قد توقف لحوالي ساعة، نتيجة لمغادرة نتنياهو الاجتماع لضرورة أمنية.

    ولم يكشف بعد سبب القضية الأمنية التي دفعت نتنياهو لمغادرة اجتماع الحكومة الإسرائيلية.

    وأكدت الصحيفة أنه جرى نقاش حاد بين نتنياهو، ووزير دفاعه، بيني غانتس، بشأن الإغلاق الثالث في بلاده، وتأثر الاقتصاد الإسرائيلي بهذا الإغلاق من عدمه، مشيرة إلى أن نتنياهو هاجم غانتس بشدة. 

    وبدوره، قال غانتس لنتنياهو "لن أسامحك"، منوها إلى أنه كرس نفسه لخدمة بلاده طوال عمله العسكري، حتى وصوله إلى منصب وزير الدفاع في بلاده، وأنه كان وما يزال يعمد على حماية أرواح مواطني بلاده.

    وكان اجتماع الحكومة الإسرائيلية بشأن تمديد الإغلاق الشامل في البلاد، الذي جرى في الخامس من الشهر الجاري، قد حالة من الفوضى وتبادل الصراخ والاتهامات بين نتنياهو وغانتس، على خلفية معارضة جميع وزراء حزب "أزرق أبيض"، بزعامة الأخير، قرار التمديد الذي حظي بتأييد وزراء الليكود (الأغلبية).

    وحمّل نتنياهو المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، ووزير الدفاع، بيني غانتس، المسؤولية عن حياة المستوطنين، وبأنه "يحكم على العديد من الإسرائيليين بالمرض الخطير، ويهدد حياتهم"، وقال إن "الجمهور يفهم جيدا ما الذي ترمي إليه".

    ورد غانتس على نتنياهو، آنذاك، قائلا: لا تعلمني كيف أحافظ على حياتهم"، فيما يعزى الخلاف الأساسي بين نتنياهو وغانتس، حول الموعد الأنسب للخروج التدريجي من الإغلاق ورفع القيود.

    انظر أيضا:

    سفير إسرائيل بواشنطن: هذا ما يشعر به نتنياهو تجاه بايدن
    لم يدرجه حتى الآن في قائمة اتصالاته…هل يتعمد الرئيس الأمريكي تجاهل نتنياهو؟ 
    البيت الأبيض يحسم الجدل حول "المكالمة المنتظرة" بين بايدن ونتنياهو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook