03:34 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعلن الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، اليوم الاثنين، مقتل عدد كبير من جماعة "أنصار الله"، في محافظة مأرِب التي تشهد معارك متواصلة للأسبوع الثاني على التوالي، شمال شرقي اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. وذكرت وزارة الدفاع اليمنية عبر موقعها "26 سبتمبر"، أن "الجيش الوطني المسنود بالمقاومة الشعبية (كيان قبلي موالٍ للجيش) نفذ عملية استدراج ناجحة لمجاميع تابعة للحوثيين في محزام ماس شرق معسكر ماس في جبهة الجِدعان (مديرية مدَغِل شمال غربي مأرب) أسفرت عن مصرع 23 عنصرا بينهم قائدها، وإصابة العشرات منها".

    وأشارت إلى "تدمير آليتين قتاليتين وسيارة تابعة للحوثيين بقصف مدفعي للجيش في جبهة الجِدعان".

    إلى ذلك استهدفت مقاتلات التحالف بغارتين جويتين، نقطة قيادة وسيطرة الحوثيين غرب معسكر ماس (سيطرت عليه الجماعة في 21 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي)، وآلية محملةً بالأسلحة والذخائر في منطقة نبعة (مديرية مدَغِل الجِدعان)، حسب الدفاع اليمنية.

    في المقابل، قال تلفزيون "المسيرة"، الناطق باسم "أنصار الله"، إن مقاتلات التحالف شنت 11 غارة على مديرية صِرواح غربي مأرِب، واستهدفت بغارتين مديرية مدَغِل شمال غربي مأرِب.

    وفي وقت سابق من اليوم، حققت جماعة "أنصار الله" مكاسب ميدانية شرقي مديرية صِرواح غربي مأرِب، إذ تقدم مقاتلوها إلى قرية الزور المحاذية للطلعة الحمراء الاستراتيجية، بعد سيطرتهم على مرتفعات ومواقع للجيش اليمني في الجهة الغربية منها، إثر معارك أوقعت 18 قتيلاً من الجانبين، بينهم قائد اللواء 203 مشاة ميكا في الجيش العميد محمد العسودي، حسب ما أفاد مصدر عسكري يمني لوكالة "سبوتنيك".

    انظر أيضا:

    التحالف العربي يعلن تدمير طائرة مفخخة أطلقتها "أنصار الله" باتجاه السعودية
    "أنصار الله": نفذنا هجوما جويا على مطاري جدة وأبها وكانت الإصابة دقيقة
    ماذا لو سقطت مأرب بأيدي "أنصار الله"؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook