19:24 GMT05 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، إن خط أنابيب الغاز "التيار الشمالي-2" لا يتعلق بإمدادات الطاقة للولايات المتحدة، لكنه يمس أمن الطاقة في أوروبا، خاصة في مواجهة الظروف المناخية المتغيرة.

    وقال بيسكوف في رد على تصريحات البيت الأبيض: "هذا المشروع جيد، وهذا المشروع لا علاقة له إطلاقاً بإمدادات الطاقة في الولايات المتحدة. هذا المشروع يتعلق بأمن الطاقة في القارة الأوروبية. خاصة في ظروف مثل هذه الاضطرابات مع تغير المناخ وما إلى ذلك".

    ووأشار بيسكوف إلى أن موسكو ستواصل بناء مشروع "التيار الشمالي -2" إنطلاقاً من تصريحات برلين حول ضرورة استكمال مشروع إنشاء خط أنابيب الغاز هذ، مؤكدا أن موسكو لا تعلم بأية مفاوضات بين الولايات المتحدة وألمانيا بشأن نورد ستريم 2، قائلا  "لا نعرف أي شيء عن المفاوضات. ننطلق من التصريحات العديدة لزملائنا من ألمانيا حول الحاجة لإكمال هذا المشروع. يعني الإكمال أننا ما زلنا بحاجة إلى استكمال البناء والبدء".

    وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، جين بساكي، في وقت سابق إن موقف الإدارة الأمريكية بشأن خط أنابيب الغاز نورد ستريم 2 لم يتغير، وهذه "صفقة سيئة". ووفقًا لباساكي، تواصل الولايات المتحدة مراقبة الأنشطة لاستكمال بناء خط الأنابيب أو التصديق عليه وتناقش إمكانية تمديد العقوبات ضد المشروع.

    وكانت وزارة الخزانة الأمريكية، قد أعلنت مؤخرا، فرض عقوبات ضد السفينة "فورتونا"، التي تعمل في مد خط أنابيب الغاز بمشروع "التيار الشمالي-2" والشركة المالكة لها، وعلى إثر ذلك أكدت شركة التأمين السويسرية "زوريخ إنشورانس"، انسحابها من مشروع خط أنابيب الغاز "التيار الشمالي-2" وإيقاف كل إجراءات التغطية التأمينية للمشروع.

    يشار إلى أن مشروع بناء خط أنابيب الغاز "التيار الشمالي 2" يضم ائتلاف شركات متخصصة في مختلف المجالات، يدخل فيه شركة الغاز الروسية "غازبروم" التي تستحوذ على حصة 51%، وشركة "أي-أون" الألمانية بنسبة تبلغ 10%، وشركة "رويال شيل" الهولندية البريطانية بنسبة 10%، وشركة "أو. أم. في" النمساوية بنسبة 10%، ومجموعة "باسف" الألمانية بنسبة 10%، وشركة "إينجي" الفرنسية بنسبة 9%.

    انظر أيضا:

    ألمانيا تحذر أمريكا من عقوبات على "السيل الشمالي-2"
    واشنطن تكرر مطالبتها بوقف بناء "السيل الشمالي - 2"
    الكلمات الدلالية:
    أوروبا, إمدادات الغاز, واشنطن, السيل الشمالي 2, الرئاسة الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook