15:34 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    علق وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم على إحياء الذكرى الثانية للحراك الشعبي في بلاده، والذي انطلق في 22 فبراير/شباط 2019

    وأكد بوقادوم في حوار أجرته معه "فرانس 24" أن التظاهر حق دستوري، مقنن في الدستور.

    واستدرك وزير الخارجية الجزائري بالقول "لكن في ظرف الجائحة هناك إجراءات خاصة ليس فقط في الجزائر ولكن في العديد من الدول المتقدمة والديمقراطية".

    وشدد بوقادوم على أن الجزائر حققت نجاحا كبيرا في مكافحة الجائحة، مضيفا "علينا أن نستمر في حماية المواطنين، حماية صحية وهذا لا يمس حق التظاهر".

    يأتي ذلك فيما تشهد العاصمة الجزائر وضواحيها استعدادات امنية مكثفة، حيث فرضت السلطات طوقا أمنيا مشددا، تحسبا لمظاهرات محتملة بمناسبة مرور سنتين على الحراك الشعبي.

    وعلق الحراك مظاهراته الأسبوعية في مارس/آذار 2020 على خلفية تفشي فيروس كورونا، وقرار السلطات حظر كل التجمعات.

    انظر أيضا:

    رئيس حزب "جيل جديد" الجزائري: يجب الحفاظ على روح الحراك
    اعترافات خطيرة...هكذا خططوا لتحويل حراك الجزائر إلى "جهاد مسلح"
    في ذكراه الثانية... ما الذي تحقق من مطالب الحراك الجزائري
    الجزائر.. الآلاف من المتظاهرين يحيون الذكرى الثانية لـ"الحراك" 
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook