06:00 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    ردت "كتائب حزب الله" في العراق، لأول مرة، على الاتهامات التي قالت إن الفصيل العراقي مسؤول عن الهجمات الصاروخية الأخيرة على الأهداف الأمريكية في العراق.

    ونفى المتحدث باسم الكتائب، محمد محيي، في تصريحات مع وكالة "رويترز"، استهداف مطار أربيل والمنطقة الخضراء الحكومية في آخر هجومين، وقال: "نحن بشكل مطلق ما قمنا باستهداف أربيل ولا قمنا باستهداف المنطقة الخضراء".

    وأضاف، أن "منفذي الهجمات يريدون من واشنطن أن تشدد موقفها من إيران أو تستهدف الفصائل العراقية، لذا يجب منح فرصة لتحقيق انفراج بين الولايات المتحدة وإيران، مما قد يؤدي إلى رحيل القوات الأمريكية من العراق".

    وحول سؤال إذا ما كانت الحركة وراء استهداف السعودية بالصواريخ، قال محيي: "لا نتبنى هذا لكن أيضا نقول إن من حق الشعوب أن ترد لأن جرائم السعودية كثرت".

    وفي 15 فبراير/ شباط، أصابت صواريخ القاعدة العسكرية الأمريكية الموجودة في مطار أربيل الدولي في المنطقة التي يديرها الأكراد، مما أسفر عن مقتل متعاقد غير أمريكي. وضرب صاروخ آخر قاعدة تستضيف القوات الأمريكية شمالي بغداد بعد أيام، مما أصاب متعاقدا واحدا على الأقل، كما ضربت صواريخ، يوم الاثنين، المنطقة الخضراء في بغداد التي تضم السفارة الأمريكية وبعثات دبلوماسية أخرى.

    انظر أيضا:

    بعد تكرار القصف… هل تنتقل حماية القواعد العسكرية في العراق إلى القوات الأمريكية؟
    القوات العراقية تداهم وكرا لـ "داعش" عقب قصفه... صور
    قصف مطار أربيل… هل يغير استراتيجية أمريكا في العراق؟
    أمريكا تنفي قصف شمال العراق
    العراق... قصف جوي على مواقع للجيش في منطقة جرف الصخر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook