19:18 GMT19 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 62
    تابعنا عبر

    تعهدت قطر بتوفير 60 مليون دولار لتمويل مشروع، لنقل الغاز الطبيعي من إسرائيل إلى داخل غزة بهدف حل أزمة الكهرباء في القطاع المحاصر، فيما تعهد الاتحاد الأوروبي بجزء من تكلفة مد خطوط الأنابيب.

    جاء ذلك على لسان، محمد العمادي، رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، في اجتماع عقد أمس، مع محمد اشتية، رئيس الوزراء الفلسطيني، وسفين كون فون بورغسدورف، ممثل الاتحاد الأوروبي لدى فلسطين.

    وقال العمادي إن هذا المبلغ سيخصص لمد أنابيب نقل الغاز من داخل الجانب الإسرائيلي، فيما تعهد الاتحاد الأوروبي بتوفير مبلغ 20 مليون يورو لاستكمال التمديدات داخل قطاع غزة، حسبما نقلت وكالة الأنباء القطرية "قنا".

    وقال اشتية إن هذا المشروع من شأنه أن يوفر قدرة كهربائية أعلى وأن يحقق انتظاما للتيار في قطاع غزة، ما يعني حل مشكلة الكهرباء جذريا. تنتج محطة الكهرباء الوحيدة في غزة الكهرباء لمدة 12 ساعة في اليوم مستعينة بوقود الديزل، وهو أكثر تكلفة وملوث.

    تتعلق الخطة بتدفق الغاز الطبيعي من حقل ليفياثان في المياه العميقة، والذي تديره شركة "شيفرون" في شرق البحر الأبيض المتوسط ​​عبر خط أنابيب موجود إلى إسرائيل، ومن هناك إلى غزة. من المقرر اكتمال المشروع بحلول عام 2023، بحسب وكالة "رويترز".

    ظل المشروع عالقا لسنوات، بسبب الصراع الإسرائيلي الفلسطيني وكذلك الخصومات الفلسطينية الداخلية، لكن المسؤولين قالوا إن المصالح الإسرائيلية والفلسطينية والقطرية والأوروبية تلاقت في الأسابيع الأخيرة مما جعل الخطط أكثر واقعية.

    انظر أيضا:

    فلسطين ومصر توقعان مذكرة تفاهم لتطوير حقل "غزة" للغاز الطبيعي
    الجيش الإسرائيلي: أحبطنا نشاطا بحريا قبالة غزة كان من الممكن أن يهدد السفن
    بـ 22 ألف جرعة فقط... انطلاق حملة تطعيم ضد كورونا في غزة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook