06:41 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    نفت الحكومة المصرية، اليوم الجمعة، أنباء متدوالة بشأن إهدار مليارات الجنيهات لتنفيذ مشروع الترع.

    وأفاد بيان نشرته الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء المصري، عبر موقع "فيسبوك"، بتداول بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، أنباء بشأن إهدار مليارات الجنيهات على تنفيذ المشروع القومي لتأهيل الترع رغم عدم جدواه في خدمة الأراضي الزراعية.

    وأضاف البيان: "قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة الموارد المائية والري، والتي نفت تلك الأنباء".

    وأكدت الوزارة أنه لا صحة لإهدار مليارات الجنيهات على تنفيذ المشروع أو عدم جدواه في خدمة الأراضي الزراعية، موضحةً أن المشروع يعد أحد أهم المشروعات القومية التي تتبناها الدولة لخدمة المنظومة المائية لتسهيل وصول المياه لأراضي المزارعين، وتحسين حالة الري بنهايات الترع، والحفاظ على الصحة العامة، مع خلق فرص عمل محلية بمختلف المحافظات.

    وأوضحت الوزارة: "وقد تم تدشين هذا المشروع القومي اعتمادا على مخرجات دراسة تأهيل ترعتي نجع حمادي الشرقية والغربية، والتي سبق إعدادها بمعرفة أكبر الشركات الهندسية بالشرق الأوسط".

    وأشارت إلى ترحيب جميع المزارعين في المناطق التي تم تأهيلها بهذا المشروع القومي، والذي انعكس على زيادة أسعار الأراضي بنسبة 30% في المناطق التي تم تنفيذ أعمال التأهيل بها.

    ولفت بيان مجلس الوزراء إلى أن "المشروع القومي لتأهيل الترع يهدف لتأهيل نحو7 آلاف كيلومتر من الترع، والذي من المقرر الانتهاء منه منتصف عام 2022، ويسهم المشروع في ضمان وصول المياه لنهايات الترع، بما يحقق عدالة توزيع المياه بين المزارعين، فضلاً عن تقليل تكلفة الصيانة وإزالة الحشائش بشكل دوري من الترع، كما يسهم هذا المشروع في الحفاظ على نظافة البيئة من التلوث، والمساهمة في إنتاج محاصيل صحية وخالية من الملوثات".

    انظر أيضا:

    بشرى من الحكومة المصرية للمقبلين على الزواج
    الحكومة المصرية تحسم جدل إلغاء تدريس الآيات القرآنية والأحاديث في مناهج التعليم
    الحكومة المصرية تنفي استخدام مادة مسرطنة في إنتاج الخبز
    السيسي يصدر توجيهات عاجلة للحكومة بشأن زراعة القطن المصري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook