15:22 GMT15 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    تحدث الرئيس الجزائري عب المجيد تبون، عن حالته الصحية ومرضه، واصفا تلك الفترة بأنها كانت "مرحلة صعبة وحرجة".

    وقال تبون خلال لقاءه الدوري مع ممثلي الصحافة الوطنية إن "فترة مرضه مرت بمرحلة صعبة، وأنه "شفي بفضل رعاية إلهية"، وأضاف، "مررت بمرحلة حرجة حقا بسبب كورونا"، بحسب موقع "النهار".

    وأشار تبون إلى أن "الشعب الجزائري هبلوه بالإشاعات الكاذبة والتي 97 منها تأتي من الخارج والغرض منها زرع الفتنة".

    وتابع: "غبت عن الجزائر 4 أشهر بسبب المرض ولكن كانت تصلني وأتابع كل الأخبار التي تحدث في البلاد".

    وأضاف تبون أن الشعب هو من اختاره لخدمته ولكن فيروس كورونا لا يفرق بين الرئيس والمواطن.

    وأعرب تبون عن أسفه "بخصوص الإشاعات التي روجت أنه توفي"، ووصفهم بأنهم "أناس يدعون اتباع الدين لكن لا علاقة لهم بالأخلاق".

    وفي نهاية شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أعلنت الرئاسة الجزائرية، أن الرئيس عبد المجيد تبون، غادر مستشفى ألماني يعالج فيه من فيروس كورونا، موضحة أنه سيعود إلى البلاد خلال الأيام القادمة.

    لكن في اليوم التالي، صباح الأول من ديسمبر/ كانون الأول، قالت الرئاسة في بيان إن الرئيس في طريقه إلى الشفاء، وسيعود بعدها إلى الجزائر، لكنه سيبقى في ألمانيا بعض الوقت لقضاء فترة النقاهة.

    وكتب تبون لأول مرة عبر تويتر، في الثالث عشر من  ديسمبر / كانون الأول، مؤكدا تعافيه من فيروس كورونا وقرب رجوعه إلى البلاد.

    وفي 29 ديسمبر الماضي، أعلنت الرئاسة الجزائرية عودة تبون إلى البلاد بعد رحلته العلاجية.

    انظر أيضا:

    الجزائر... هل يتعارض انتخاب قوجيل لمجلس الأمة مع وعود تبون بالتغيير؟
    تبون وماكرون يتفقان على تقريب وجهات النظر حول بعض الملفات
    الجزائر... تبون يجري تعديلا حكوميا يستثني الحقائب السيادية
    الرئيس تبون يعلن عن اتفاق مشترك مع روسيا لصناعة لقاح "سبوتنيك V" في الجزائر
    ماكرون يهنئ تبون على العفو عن معتقلي الحراك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook