21:43 GMT22 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    خرجت مسيرة للطلبة الجامعيين والمواطنين الجزائريين، اليوم الثلاثاء، في العاصمة الجزائر، لتجديد مطالب الحراك الشعبي الوطني.

    وبدأ المتظاهرون في التجمع بساحة الشهداء وسط العاصمة، حوالي الساعة العاشرة صباحا قبل محاولتهم الانطلاق في المسيرة نحو البريد المركزي، غير أن قوات الأمن منعتهم من ذلك، وفقا لما نقلته صحيفة "الخبر" الجزائرية.

    واضطر المشاركون في المسيرة إلى اتخاذ مسالك فرعية بشوارع القصبة، لتجاوز الحواجز الأمنية، حيث تمكنوا بعد ذلك من الوصول إلى وسط العاصمة، قبل أن تقوم قوات مكافحة الشغب بتفريق المسيرة في حوالي الساعة الواحد والنصف زوالا من أمام البريد المركزي.

    وردد المتظاهرون شعاراتهم المعتادة "جزائر حرة وديمقراطية" و"دولة مدنية وليس عسكرية"، كما اعتادوا على ذلك كل يوم ثلاثاء، منذ بدء الحراك في 22 فبراير/ شباط 2019.

    وفي الذكرى الثانية للحراك، يوم 22 فبراير الماضي، خرج الآلاف لاستئناف المسيرات بعد 11 شهرا من توقفها بسبب ما فرضته جائحة "كورونا" من قيود.

    انظر أيضا:

    تبون يحذر من محاولات "الثورة المضادة" ويدعو لبناء الجزائر الجديدة
    الرئيس الجزائري يعلن عن "هبوط خطير" في احتياطي النقد الأجنبي
    الكلمات الدلالية:
    تفريق مسيرة, مسيرة, الحراك الشعبي, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook