04:05 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    انطلقت القوات العراقية، اليوم الأربعاء، بعد سلسلة ضربات نوعية نفذها طيران الجيش العراقي أدت إلى تدمير مخابئ وأوكار "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا)، بعمليات عسكرية مهمة شمالي البلاد.

    وأعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي في بيانين تلقتهما "سبوتنيك" اليوم، أن قطعات الجيش العراقي المتمثلة بقيادة عمليات صلاح الدين، وقوات الشرطة الاتحادية، والمقر المتقدم لقيادة العمليات المشتركة في كركوك، والحشد الشعبي، ولوائين من القوات الخاصة، وقوة من فرقة الرد السريع، وقوة أخرى من الفرقة المدرعة التاسعة، والجهد الهندسي، شرعت بعملية واسعة.

    وأوضحت الخلية، أن العملية من عدة محاور لملاحقة بقايا عصابات "داعش" الإرهابية (المحظور في روسيا) وتطهير الأراضي، بعد سلسلة الضربات التي وجهتها طائرات F-16 العراقية ، صباحا في المنطقة المحصورة بين شمالي صلاح الدين وجنوب غربي كركوك.

    وكشفت، أن طائرات F-16 العراقية شنت، صباح اليوم، بإشراف وتخطيط من قيادة العمليات المشتركة، سلسلة ضربات جوية، في المنطقة المحصورة بين شمالي صلاح الدين وجنوب غربي كركوك، حيث وجهت 10 ضربات.

    وأكدت خلية الإعلام الأمني العراقي، أن الضربات أسفرت عن قتل عدد من الإرهابيين وتدمير مجموعة من الأوكار، منوهة إلى أن مزيدا من التفاصيل تعلن لاحقاً.

    وتستمر القوات الأمنية العراقية في عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجددا.

    وأعلن العراق، في ديسمبر/كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" بعد نحو ثلاث سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي، الذي احتل نحو ثلث البلاد.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook