08:40 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    وصل البابا فرانسيس بابا الفاتيكان، إلى مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار موطن أبي الأنبياء وحرف الكتابة الأول في العالم، جنوبي العراق، بعد اللقاء التاريخي مع المرجع الديني علي السيستاني في النجف صباحا.

    واستقبل محافظ ذي قار المكلف عبد الغني الأسدي، بابا الفاتيكان في مطار الناصرية مركز ذي قار، اليوم، حيث سيزور بيت النبي إبراهيم أبو الأنبياء في مدينة أور التاريخية موطن الديانات الكبرى الثلاث الإسلامية والمسيحية واليهودية.

    وسيحج البابا فرنسيس في بيت النبي إبراهيم الواقع في منطقة تسمى بالحارة السكنية للعصر البابلي القديم تبعد عن زقورة أور بحدود 850 متر تقريباً في أور المدينة التي انطلق منها حرف الكتابة الأول نحو العالم.

    ووصل بابا الفاتيكان أمس الجمعة إلى العراق في زيارة تستغرق أربعة أيام، تهدف إلى تعزيز الحوار بين الأديان وطمأنة المكون المسيحي في العراق.

    وعقب وصوله العراق أمس أكد بابا الفاتيكان، في كلمة من كنيسة سيدة النجاة في بغداد، أن التحريض على الحرب والعنف لا يتفق مع التعاليم الدينية.

    كما دعا البابا فرنسيس، في كلمة ألقاها أمام الرئيس العراقي، برهم صالح، المجتمع الدولي لأداء دور حاسم في تعزيز السلام في العراق وسائر الشرق الأوسط.

    وقال البابا إن "التحديات المتزايدة تدعو الأسرة البشرية بأكملها إلى التعاون على نطاق عالمي لمواجهة عدم المساواة في مجال الاقتصاد، والتوترات الإقليمية التي تهدد استقرار هذه البلدان".

    وأردف: "فلتصمت الأسلحة، وليكن الدين في خدمة السلام والأخوّة".

    انظر أيضا:

    مهمة تاريخية يحققها البابا فرنسيس خلال زيارته للعراق
    إعلامي عراقي: هل اعترفتم للبابا أن سياساتكم الكارثية هجرت أكثر من مليون عراقي مسيحي؟
    الكلمات الدلالية:
    البابا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook