23:45 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أكد البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، أحقية الشعب اللبناني في الثورة والتظاهر، بعدما وصلت إليه أحواله.

    وفي عظة الأحد الأسبوعية التي يقدمها ونشرها موقع “النشرة" اللبناني، تساءل ​البطريرك الماروني الراعي​ قائلا: "كيف لا يثور الشعب وقد فرغ جيبه من المال".

    ونعى البطريرك الماروني على ما وصفه بـ "البطء المتعمد في ​تأليف الحكومة"​، مؤكداً أحقية الشعب في الثورة​ والتظاهر.

    وقال إن "سعر صرف ​الدولار​ قد وصل إلى 11 الف ليرة، فكيف لا يثورُ الشعبُ وقد فرغ جيبه من ​المال​، ولا يستطيع شراءَ خبزِه والموادِّ الغذائيّةِ و​الدواء​، وتأمينَ التعليم والطبابة؟"

    ووصف الراعي التظاهر والثورة بأنه خير، قائلا: "خير أن ينفجر الشعب ويبقى الوطن من أن ينفجر الوطن ولا يبقى الشعب"

    ودع البرطيرك الماروني السياسيين اللبنانيين إلى التصالح مع الشعب قائلا: "تصالحوا أيها السياسيون مع الشعب الذي رميتموه في ​الفقر​ و​البطالة​ وهي حالة لا دين وطائفة لها".

    يشار إلى أن البطريرك الماروني كان قد أحدث ضجة بدعوته لمؤتمر دولي يناقش الازمة اللبنانية مؤكدا أن "المطالبة بالمؤتمر تأتي لأننا تأكدنا من أن كل ما طرح تم رفضه لبقاء الفوضى وسقوط الدولة، والاستيلاء على مقاليد السلطة"، مشيرا إلى أن بلاده بصدد مواجهة حالة انقلابية بكل ما للكلمة من معنى، وكان الانقلاب الأول على وثيقة الوفاق الوطني".

    انظر أيضا:

    "لبنان بلغ حافة الانفجار"... دياب يلمح إلى "الاعتكاف" لتشكيل الحكومة الجديدة
    بينها سوريا ولبنان... تقرير: بريطانيا تخفض مساعدتها إلى عدد من الدول
    "التيار الوطني الحر" يحمل حسان دياب مسؤولية عمق الأزمة في لبنان
    لبنان يستقبل رابع شحنة من لقاح كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook