17:04 GMT16 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعلن الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، اليوم الخميس، مقتل وإصابة عناصر من جماعة "أنصار الله"، في المعارك المحتدمة منذ أكثر من شهر في محافظة مأرب الغنية بالنفط شمال شرقي اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. نقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تبثُ من عدن والرياض، عن القوات المسلحة اليمنية، أن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية (كيان قبلي موال للجيش) كسروا هجوما شنه الحوثيون على مواقع عسكرية في جبهة مُراد جنوبي مأرب.

    وذكرت أن المعارك أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين، بينهم قيادات ميدانية، مشيرة إلى استهداف مدفعية الجيش تجمعات للجماعة في مواقع متفرقة بجبهة مُراد، ما ألحق "خسائر بشرية ومادية في صفوفهم".

    في المقابل، قال تلفزيون "المسيرة" الناطق باسم "أنصار الله"، إن طيران التحالف العربي شن 17 غارة على مديريتي صرواح ومدغل غرب وشمال غربي مأرب.

    وأضاف أن التحالف شن ثلاث غارات جوية على محافظة صعدة (معقل الجماعة) استهدفت مديريتي كتاف والظاهر شرق وجنوب غربي صعدة، في حين تعرضت محافظة الجوف الحدودية مع السعودية، إلى غارة جوية على منطقة المرازيق في مديرية خب والشعف شرقي الجوف.

    الثلاثاء الماضي، أعلن الجيش اليمني مقتل 71 من الحوثيين وإصابة آخرين، في معارك واستهداف نفذته قواته في جبهة المشجح بمديرية صرواح غربي مأرب.

    واستعادت القوات الحكومية، الاثنين، مواقع من قبضة الجماعة في منطقة محزام جبهة ماس شمال غربي مأرب، إثر هجوم معاكس، أوقع العشرات من الحوثيين بين قتيل وجريح، حسب الجيش اليمني.

    تشهد محافظة مأرب قتالا محتدما بين الجيش اليمني و"أنصار الله"، عقب إطلاق الجماعة حملة عسكرية للسيطرة على مركز المحافظة مدينة مأرب، التي تمثل أهمية سياسية وعسكرية واقتصادية كبيرة، حيث تضم مقر وزارة الدفاع وقيادة الجيش اليمني، إضافة إلى حقول ومصفاة صافر النفطية.

    انظر أيضا:

    السعودية تحذر مجددا "أنصار الله" وتؤكد التزامها بإنهاء الحرب في اليمن
    الجيش اليمني يعلن السيطرة على جبلين بعد معارك مع "أنصار الله"
    استعادة ناقلة جنود مدرعة من أيدي "أنصار الله" في اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook