14:41 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    111
    تابعنا عبر

    ظهر برلماني أردني في مقطع مصور وهو يحاول إزالة اللوحة المعدنية لسيارته والتي تشير إلى أنه عضو في مجلس النواب، وذلك لتجنب غضب المواطنين، بعد وفاة 6 مرضى بكورونا في مستشفى السلط جراء انقطاع الأوكسجين.

    شبكة "سكاي نيوز عربية"، التي نشرت المقطع لم تكشف عن هوية البرلماني الذي قالت إنه كان يحاول على ما يبدو استبدال لوحة أرقام عادية بلوحة البرلمان.

    وأظهرت مقاطع مصورة بثها ناشطون أردنيون عبر هاشتاج "مستشفى السلط" الذي أصبح أكثر تداولا في المملكة، هجوم محتجين غاضبين على سيارات مسؤولين، تعبيرا عن الغضب الذي خلفته الواقعة.

    ولم تخفف قرارات حكومية، بينها إقالة وزير الصحة من حالة الغضب على ما يبدو حيث، تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لتظاهرات ليليلة أمام مستشفى السلط وفي مناطق بالعاصمة عمان.

    وفي وقت سابق من مساء اليوم السبت، أعلن بشر الخصاونة، رئيس الوزراء الأردني، حالة الطوارئ في جميع المستشفيات بالأردن، للتأكد من سلامة الإجراءات المتخذة حرصا على صحة المواطنين في بلاده.

    ونقلت وكالة الأنباء الأردنية "بترا"، عن الخصاونة، أنه قرر إقالة وزير الصحة ومدير مستشفى السلط، وإيقاف مدير صحة البلقاء عن العمل لحين استكمال إجراءات التحقيق.

    وفي السياق نفسه، تداولت مواقع أردنية، اليوم السبت، مقطعا مصورا للعاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، وهو يوبخ مدير مستشفى السلط الحكومي، بعد وفاة عدد من مرضى فيروس "كورونا" المستجد نتيجة انقطاع الأكسجين عنهم.

    ويشهد الأردن في الأسابيع الأخيرة أرقاما قياسية في أعداد إصابات ووفيات فيروس كورونا، بينما أعلنت الحكومة عن تشديد الإجراءات.

     

    انظر أيضا:

    وزير الصحة الأردني يستقيل بعد حادث "نقص الأكسجين" ويعلن سقوط 6 وفيات
    العاهل الأردني يصل إلى مستشفى السلط الحكومي بعد حدوث وفيات نتيجة انقطاع الأكسجين... فيديو
    الخصاونة: إعلان حالة الطوارئ في جميع المستشفيات بالأردن
    رغد صدام حسين تعلق على وفاة مرضى انقطع عنهم الأكسجين في الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook