12:19 GMT23 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت السلطات العمانية، اليوم الأحد 14 مارس/آذار، عن "أن قرار إيقاف تطبيق "كلوب هاوس" في البلاد، جاء نتيجة عدم امتلاك التطبيق التصريح المناسب، لكن بعض النشطاء وصفوا هذه الخطوة بأنها ضربة إضافية لحرية التعبير في سلطنة عمان".

    وتم توقيف التطبيق الصوتي الأمريكي "كلوب هاوس" عن العمل في سلطنة عُمان بصورة مفاجئة، يوم أمس السبت 13 مارس/آذار، حيث بات هاشتاغ "#عمان تحظر كلوب هاوس" الأكثر تداولا على موقع "تويتر"، وفقا لما نقلته وكالة "رويترز".

    يأتي ذلك، بعد أن تداول مغردون صور ضوئية لغرف دردشة عمانية في تطبيق "كلوب هاوس" تناولت مواضيع عن "التغيير" في العهد الجديد الذي تولى فيه السلطان هيثم بن طارق مقاليد الحكم في البلاد، في إشارة إلى أن الحجب ربما يكون بناء على خلفية سياسية.

    وعبر مغردون عمانيون عن استيائهم من توقف التطبيق الجديد "كلوب هاوس"، الذي يغلب عليه النقاشات الجادة، متسائلين عن أسباب ذلك، وطالبوا هيئة تنظيم الاتصالات العمانية بتقديم مبررات عن هذا التوقف.

    وأشار مغردون إلى أن "العهد الجديد" كفل حرية الرأي والتعبير وفق حدود القانون، وأن حجب التطبيق يمثل ضربة للحريات في السلطنة.
    وكتب الكاتب العماني زكريا المحرمي على تويتر "آمل أن يكون تعليق تطبيق "كلوب هاوس" في عمان نتيجة مشاكل فنية وليس حظرا رسميا".

    وأضاف المحرمي: "إن منع الناس من التحدث والاستماع للآخرين لا يحمي المجتمعات، بل يزيد التوترات ويدفعهم إلى هاوية الفوضى والمواجهة".

    ومع ذلك، وجدت غرفة صوتية عمانية بعنوان "صامدون رغم الحظر"، في إشارة واضحة إلى لجوء العمانيين إلى تطبيقات "VPN" التي تتيح الوصول إلى المواقع والتطبيقات المحجوبة.

    لكن آخرون تحدثوا عن وجود احتمالية تجريم القانون المحلي، لاستخدام تلك التطبيقات التي توفر وصولا آمنا إلى المواقع والتطبيقات المحجوبة، خاصة وأن هذه التطبيقات لا تعطي عنوان الـ "IP" الحقيقي الخاص بالمستخدم.

    ومن جانبها، قالت الجمعية العمانية لحقوق الإنسان في بيان لها "إن حكومة سلطنة عمان تتخذ الحكومة الصينية الاستبدادية نموذجا يحتذى به وتحظر التطبيق ... "كلوب هاوس" هو نادي يستخدمه العمانيون كمساحة للتعبير عن آرائهم بحرية دون رقابة حكومية".

    وارتفعت شعبية تطبيق "كلوب هاوس" في الأسابيع القليلة الماضية، بعد حصوله على كمية هائلة من المشتركين الجدد، حيث يعود الفضل إلى مستخدمين يملكون شهرة كبيرة مثل الملياردير إيلون موسك، الذي يصنف كأغنى رجل في العالم، إضافة إلى مالك موقع فيسبوك الشهير مارك زوكربيرغ.

    وواجه تطبيق "كلوب هاوس" انتقادات في أماكن أخرى بسبب تقارير عن كراهية النساء ومعاداة السامية والمعلومات الخاطئة حول فيروس "كورونا"، على المنصة على الرغم من القواعد المناهضة للعنصرية وخطاب الكراهية والإساءة والمعلومات الكاذبة.

    يشار إلى أن تطبيق "كلوب هاوس" هو شبكة اجتماعية جديدة، وهو عبارة عن غرف للدردشة، وقد حقق انتشارا هائلا بسبب ترويج عدد من المشاهير له، من بينهم إيلون موسك مؤسس شركة صناعة السيارات الكهربائية "تسلا"، ومارك زوكربيرغ مؤسس ورئيس شركة التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ويتيح التطبيق للمستخدمين الدخول إلى غرف الدردشة بموضوعاتها المختلفة.

    انظر أيضا:

    خبراء يحذرون من مخاطر استخدام تطبيق "كلوب هاوس"
    10 معلومات عن تطبيق "كلوب هاوس"
    صحيفة: الحكومة الكويتية تدرس تطبيق حظر من الـ5 مساء حتى الـ5 صباحا لمدة شهر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook