01:55 GMT12 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف حسن الهوني، المستشار الإعلامي للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية عن موعد تسليم رئيس المجلس فائز السراج مسؤولياته ومهامه لرئيس المجلس الرئاسي الجديد محمد المنفي.

    وقال الهوني، في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك"، اليوم الأحد: "سيقوم رئيس المجلس الرئاسي السيد فائز السراج بتسليم مسؤولياته ومهامه للمجلس الرئاسي الجديد الذي يترأسه محمد المنفي ورئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة، بحكم أن السراج يتولى منصبي رئيس المجلس الرئاسي ورئيس الحكومة، وذلك في مراسم تقام يوم الثلاثاء المقبل".

    وشدد الهوني أن تلك الخطوة تأتي تحقيقا لمبدأ التبادل السلمي للسلطة.

    وكان الملتقى السياسي الليبي قد صوت، الشهر الماضي، لصالح اختيار سلطة تنفيذية مؤقتة جديدة يقودها محمد المنفي رئيسا للمجلس الرئاسي، وعبد الحميد الدبيبة رئيسا للوزراء.

    وجاء التصويت في إطار جهود تقودها الأمم المتحدة لصنع السلام وتهدف إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في 24 كانون الأول/ديسمبر المقبل.

    ووافق مجلس النواب الليبي، الأربعاء الماضي، على منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبد الحميد الدبيبة، في خطوة نحو إنهاء انقسام المؤسسات في البلاد بين الشرق والغرب والمستمر منذ حوالي 6 سنوات.

    ومن المقرر أن تعقد جلسة لمجلس النواب غدا الاثنين لأداء اليمين القانونية والدستورية لحكومة الوحدة الوطنية أمام مجلس النواب الليبي.

    وتصاعد الانقسام بين الشرق الليبي، مقر البرلمان المنتخب المدعوم من الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، وبين الغرب، مقر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، في 2019، حينما شن الجيش الوطني حملة لاستعادة السيطرة على العاصمة طرابلس مقر الوفاق، قبل أن يتم الاتفاق على وقف إطلاق النار بين الجانبين العام الماضي ضمن المحادثات العسكرية التي ترعاها الأمم المتحدة، وهي أحد المسارات المتفق عليها بموجب مؤتمر برلين الذي عقد أوائل العام الماضي.

    الكلمات الدلالية:
    حكومة الوفاق, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook