08:48 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    وجه وزير الصحة اليمني، قاسم محمد بحيبح، اليوم الخميس، نداء عاجلا إلى الدول والمنظمات والهيئات الدولية لدعم القطاع الصحي في بلاده، خاصة مراكز العزل، بهدف مواجهة تفشي فيروس كورونا "كوفيد 19".

    القاهرة – سبوتنيك. نقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تبثُ من عدن والرياض، عن بحيبح قوله، خلال مؤتمر صحفي في العاصمة المؤقتة عدن، جنوبي اليمن، "نجدد دعوة المجتمع الدولي بالمساعدة في إيجاد حلول عاجلة لمجابهة فيروس كورونا، لاسيما في الطلبات الطارئة، نظرا لمرور بلادنا بظروف صعبة على مختلف الصعد".

    وأضاف، "عدد الحالات المسجل يومياً يتراوح بين 91 و100 حالة، منها 10 حالات وفاة... رقم كبير مقارنة بما هو في المنازل ولا يُبلغ عنه".

    وأكد الوزير اليمني تجهيز مراكز العزل في "المحافظات المحررة"، التي تصل إلى 16 مركزاً، بما يزيد عن 100 جهاز للتنفس، وتزويدها بالمعدات والأجهزة اللازمة الأخرى، من أسطوانات الأكسجين والأدوية ومستلزمات السلامة المهنية، مشيرا إلى تدريب الكادر المؤهل، الذي يقدم خدماته في غرف العنايات المركزة، وفقاً للأساليب الحديثة لذلك.

    ودعا وزير الصحة اليمني إلى تكاتف الجهدين، الرسمي والشعبي، والدول المانحة والمبادرات ورجال الأعمال والشباب؛ للتعاون مع الوزارة من أجل احتواء الوباء.

    وتطرق إلى الإجراءات والخطط المتخذة لطلب لقاح ضد فيروس كورونا، والإجراءات اللازمة التي تضمن وصول 360 ألف جرعة كمرحلة أولى نهاية الشهر الجاري، على أن يتم بها تنفيذ حملة شاملة تستهدف العاملين في الحقل الصحي وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

    واعتبر الوزير، أن "اللقاح سيشكل الركيزة الأولى لمجابهة فيروس كورونا"، مؤكداً أمان اللقاح ونجاعته، وسلامة إجراءات الاستعداد لاستقباله.

    وأعلنت الصحة اليمنية، اليوم الخميس، عن تسجيل أعلى حصيلة إصابة يومية بفيروس كورونا، في مناطق سيطرة الحكومة المعترف بها دولياً، منذ تفشي الوباء، بلغت 113 حالة.

    وترفع هذه الحصيلة الإجمالي التراكمي للإصابات إلى 3816 حالة، توفى من بينهم 810 شخصا، متأثرين بمضاعفات الإصابة.

    انظر أيضا:

    قطر تعلن موقفها من "المبادرة السعودية" في اليمن
    هل تقف "قضية الجنوب" حاجزا أمام تحقيق سلام شامل في اليمن؟
    الجيش اليمني يعلن السيطرة على موقعين في تعز ومقتل 16 من "أنصار الله"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook