23:51 GMT18 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، اليوم الجمعة، تنفيذ عملية هجومية على منشآت عسكرية وحيوية سعودية بينها مقرات لشركة أرامكو النفطية بصواريخ باليستية وطائرات مُسيرة.

    وقال المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية الموالية لجماعة "أنصار الله"، العميد يحيى سريع: "بعملية عسكرية نوعية وواسعة دشنت قواتنا المسلحة العام السابع من الصمود، فاستهدفت مقرات ومنشآت عسكرية وحيوية تابعة للعدو السعودي وذلك بعملية عسكرية مشتركة (عملية يوم الصمودِ الوطني) بـ 18 طائرة مسيرة و8 صواريخ باليستية".

    وأوضح أنه "تم استهداف مقرات شركة أرامكو في رأس التنورة، ورابغ، وينبع، وجيزان وقاعدة الملك عبدالعزيز بالدمام بـ 12 طائرة مسيرة نوع صماد3 و8 صواريخ باليستية نوع ذو الفقار وبدر، وسعير".

    وأضاف "تم ‏استهداف مواقع عسكرية أخرى في نجران وعسير بـ 6 طائرات مسيرة نوع قاصف2 كي".

    ووفقاً للعميد سريع، "حققت العملية أهدافها بنجاح".

    وحذر المتحدث العسكري، التحالف بقيادة السعودية من "استمراره في عدوانه (في إشارة إلى عمليات التحالف) وحصاره على شعب الإيمان والحكمة (يقصد الشعب اليمني)".

    ‏وأكد "الجاهزية لتنفيذ عمليات عسكرية أشد وأقسى خلال الفترة المقبلة".

    وكانت السعودية قد أعلنت مساء الخميس، أن محطة توزيع المنتجات البترولية في جازان تعرضت لاعتداء تخريبي بمقذوف، نتج عنه نشوب حريق في أحد خزانات المحطة، مضيفا أنه "لم تترتب عليه أي إصابات أو خسائر في الأرواح.

    وتقود السعودية، منذ 26 مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها جماعة "أنصار الله" في أواخر 2014.

    وبالمقابل تنفذ جماعة "أنصار الله" هجمات بطائرات دون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة؛ تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وداخل أراضي المملكة.

    انظر أيضا:

    الجيش اليمني يعلن السيطرة على موقعين في تعز ومقتل 16 من "أنصار الله"
    الجيش اليمني يعلن القضاء على مقاتلين من "أنصار الله" أثناء محاولة تسلل
    "أنصار الله" تمتلك شيئا مهما... لماذا قدمت السعودية مقترحها لوقف الحرب الآن
    توكل كرمان توجه رسالة إلى السعودية والإمارات و"أنصار الله" بشأن اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook