21:32 GMT16 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذر أطباء مغاربة من تفشي داء السل في مدينة الدار البيضاء بعد أن شهدت زيادة حالات الإصابة خلال السنة الماضية.

    وقالت صحيفة "هسبريس" إن عدد المصابين بداء السل في مدينة الدار البيضاء خلال السنة الماضية ناهز 6 آلاف شخص، من أصل 31 ألف مصاب على الصعيد الوطني.

    من جانبها، صرحت الدكتورة نادية الشافلي، رئيسة الفرع الجهوي للعصبة المغربية لمحاربة داء السل بمدينة الدار البيضاء، إن “العاصمة الاقتصادية تسجل أعلى معدلات الإصابة بمرض السل على الصعيد الوطني، نظرا لظروف العيش غير الملائمة في الأحياء غير المهيكلة، وارتفاع نسبة الكثافة السكانية في الأحياء الشعبية بهذه المدينة، وهو ما دفعنا إلى دق ناقوس الخطر منذ أمد طويل”.

    وأضافت المسؤولة أن مدينة الدار البيضاء شهدت أكثر من 25 في المائة من إجمالي حالات الإصابة المسجلة على الصعيد الوطني، وهو ما يستدعي تضافر مجهودات المهنيين والمجتمع المدني والهيئات المنتخبة المحلية من أجل القضاء على الأسباب الحقيقية التي تساعد على انتشاره.

    وأشارت الشافلي إلى أن “هذا المرض يستهدف على وجه الخصوص الفئات الاجتماعية الهشة، نظرا لتراكم مجموعة من العوامل المرتبطة بالنظافة ومحيط السكن، والشروط الصحية داخل الغرف السكنية، وغياب الإضاءة الطبيعية الصحية”.

    ودعت المصابين بهذا المرض المعدي إلى الذهاب إلى الطبيب مؤكدة على مجانية العلاج، مشيرة إلى أن المرض ينتقل عبر الاحتكاك المباشر مع المرضى الذين يعيشون في ظروف غير مواتية.

    وشدد خبراء الأمراض المعدية على أن أعداد الإصابات المسجلة ما زالت تواصل خطها التصاعدي، فآخر الأرقام الرسمية للمنظمة العالمية للصحة تشير إلى أن المغرب سجل 31536 حالة، منها حالات جديدة وحالات انتكاسات، بنسبة 97 حالة لكل 100.000 نسمة؛ أما عدد الوفيات، فيناهز 3000 وفاة سنويا.

    انظر أيضا:

    المغرب يصبح رائدا في مجال إنتاج وتصدير الهيدروجين الأخضر
    المغرب يبني أكبر محطة تحلية مياه في العالم
    المغرب يصادق على مشروع مرسوم متعلق بالملاحة الجوية
    وباء كورونا يضاعف معدل الفقر 7 مرات في المغرب
    مزارعو الحشيش في المغرب يطالبون الحكومة بحمايتهم من شبكات التهريب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook