03:35 GMT18 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الصحة و السكان وإصلاح المستشفيات الجزائري،عبد الرحمن بن بوزيد، اليوم السبت، عن استلام أكثر من 920 ألف جرعة جديدة من اللقاحات المضادة لفيروس "كورونا" المستجد، ليتم توزيعها على المراكز الصحية عبر الوطن.

    وأوضح بن بوزيد أن "عملية اقتناء اللقاحات تكتسي طابعا سياسيا، بسبب الدول الغنية التي تسعى للسيطرة على السوق العالمية"، وفقا لما نقلته الإذاعة الوطنية الجزائرية.

    وقال بن بوزيد: "إنه رغم المراسلات والاتصالات عن طريق تقنية الفيديو كونفرنس والاتفاقيات المبرمة بين الجزائر والمخابر المعنية، فإن بعض الجهات لم تف بالتزاماتها على غرار  منصة "كوفاكس"، الذي كان من المقرر أن تزود الجزائر بما يقارب 12 إلى 16 مليون جرعة، لكنها ستزودها خلال هذا الشهر بـ 5000 جرعة فقط".

    وأضاف الوزير بن بوزيد: "إن منصة "كوفاكس" فضّلت تزويد الدول الأفريقية ذات الدخل الضعيف وبعض الدول الغنية، كما دعى "السلطات الرسمية والدبلوماسية الجزائرية إلى التدخل لدى الجهات المعنية للحصول على الحصة اللازمة من اللقاحات بعد عدم إيفاء بعضها بالتزاماتها".

    وكشف بن بوزيد عن استدعاء وتلقيح نسبة 57.5 % من المواطنين الذين سجلوا أنفسهم عبر المنصة الرقمية لتنظيم وتسيير حملة التلقيح، مضيفا أن "العملية جارية بعد توزيع عشرات الآلاف من الجرعات على مراكز التلقيح".

    وذكر بن بوزيد أن "الجزائر وقعت عقودا واتفاقيات مع عدة أطراف لاقتناء اللقاح قصد تلقيح نسبة 70 % من السكان وفق الكميات المستوردة، والتي من بينها الصندوق الروسي للاستثمار المباشر لاقتناء مليون جرعة على شكل تركيبتين".

    يذكر أنه، تم استلام الدفعتين الأولى والثانية من اللقاح الروسي "سبوتنيك V"، أواخر شهر يناير/ كانون الثاني وشهر مارس/ آذار، أما الكميات الأخرى فسيتم استلامها خلال الأشهر القادمة.

    انظر أيضا:

    وزارة السياحة الجزائرية تزف بشرى للفنادق والوكالات
    الخطوط الجوية الجزائرية: التذاكر المنتهية الصلاحية ستمدد حتى آخر العام
    الصحة الجزائرية تصدر تحذيرا عاجلا من استخدام دواء يزعم أنه يعالج كورونا وتكشف عن مفاجأة
    بينها تركيا ودولة عربية... شاحنات "رينو" تكسر تداعيات كورونا وتنافس في أسواق دولية
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, اللقاحات, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook