20:08 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شدد سفير دولة قطر لدى موسكو، الشيخ أحمد بن ناصر آل ثاني، على أهمية ودور اللغة العربية في تعميق علاقات روسيا التاريخية مع دولة قطر والعالم العربي بشكل عام.

    موسكو -سبوتنيك. وقال السفير القطري لوكالة "سبوتنيك" إن "اللغة جسر رئيسي ومهم للتواصل بين مختلف القطاعات من دولة قطر وروسيا الاتحادية، وأعتبر أن توسيع إمكانية تعلم اللغة العربية للراغبين في روسيا الاتحادية، واحدة من الركائز المهمة في تعزيز العلاقات بين روسيا ودولة قطر ودول المنطقة ككل".

    وكان سفير دولة قطر قد افتتح نهاية الأسبوع الفائت "مركز قطر للغة العربية" في موسكو، وشدد حينها في تصريحات جاءت خلال كلمة استهل فيها حفل افتتاح المركز، على أن "معرفة اللغة العربية يتيح فهم ثقافة دولة قطر، وثقافة المنطقة العربية ككل، وبالنتيجة تعميق علاقات روسيا التاريخية النشطة مع العالم العربي."

     مركز قطر للغة العربية في موسكو، 4 أبريل/ نيسان 2021
    © Sputnik . Qatar Embassy in Russia
    مركز قطر للغة العربية في موسكو، 4 أبريل/ نيسان 2021

    وأشار أحمد بن ناصر إلى أن "تعلم اللغة بصفتها مكون أساسي من مكونات الثقافة، خطوة للتلاقي وطريق نحو التفاهم المتبادل في الأعمال والسياسة والمجتمع"، معربا عن قناعته بأن معرفة اللغة العربية "يُلغي المسافات، والحدود ويوفر إمكانيات كبيرة".

    "مركز قطر للغة العربية" هو أحد مشاريع "مكتب المعرفة والابتكار" التابع لمركز التعاون القطري الروسي، ونقطة جذب لكل من يهتم بالثقافة والتقاليد العربية وتاريخ المنطقة العريق والمستجدات الحديثة التي تجري فيها، وفي قطر على وجه الخصوص.

    يقدم المركز محاضرات ودروس اللغة العربية، ويخطط لإطلاق مناظرات لغوية ودروس خط عربي. تم تطوير برامج المركز بالتعاون مع جامعة قطر وجامعة حمد بن خليفة، التي تعد من أكبر المؤسسات التعليمية والمراكز العلمية في العالم العربي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook