22:45 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أبدى المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، اليوم الأحد، استعداده لمشاركة السلطة اليمنية ممثلة في الرئيس عبد ربه منصور هادي، في وفد تفاوضي خلال المفاوضات مع جماعة "أنصار الله".

    القاهرة- سبوتنيك. وعقد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، اليوم الأحد، اجتماعاً مع عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي اليمني، عمرو البيض، في العاصمة الأردنية عمّان.

    وذكر مكتب المبعوث الأممي، عبر "تويتر"، أن "الاجتماع ناقش المفاوضات الجارية حول خطة الأمم المتحدة للتوصل إلى اتفاق يشمل وقف إطلاق للنار في جميع أنحاء ‎اليمن، وفتح ‎مطار صنعاء، والسماح بدخول السفن التجارية وسفن النفط إلى موانئ ‎الحديدة، واستئناف العملية السياسية".

    وقال عمرو البيض، وهو ممثل رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس قاسم الزبيدي، عبر "تويتر"، إنه "نقل للمبعوث الأممي رسالة من رئيس المجلس حول عملية السلام".

    وأضاف: "أوضحنا بأن مهام حكومة المناصفة المبنية على اتفاق الرياض مقتصرة على توفير الخدمات، ولا تمثّل المجلس الانتقالي سياسياً في العملية السياسية، وغير ذلك يعتبر تضليلاً للشعب وللمجتمع الدولي".

    وتابع أن "المجلس الانتقالي مستعد لتشكيل فريق تفاوضي مشترك مع نظام هادي [في إشارة إلى الحكومة المعترف بها دولياً] وفقاً لاتفاق الرياض".

    وأكد البيض "دعم المجلس الانتقالي الجنوبي عملية سلام شاملة لإيجاد حلول ناجعة لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة، وأنّ المسؤولية تقع على المجتمع الدولي للوصول إلى ذلك".

    واعتبر أن "مهمة المجلس الانتقالي لا تقتصر في المشاركة في المفاوضات فحسب بل في الطريق للوصول إليها".

    وكانت الحكومة اليمنية وقعت والمجلس الانتقالي الجنوبي، في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر 2019، برعاية سعودية، اتفاق الرياض لإنهاء التوتر والتصعيد العسكري بينهما على خلفية سيطرة قوات المجلس على العاصمة المؤقتة عدن في العاشر من آب/ أغسطس من العام نفسه، إثر مواجهات دامية مع الجيش اليمني دامت أربعة أيام وأوقعت 40 قتيلاً و260 جريحاً، بحسب الأمم المتحدة.

    وينص الاتفاق على "مشاركة المجلس الانتقالي الجنوبي في وفد الحكومة لمشاورات الحل السياسي النهائي لإنهاء انقلاب جماعة "أنصار الله" على الشرعية في البلاد".

    ويحدد الاتفاق، في ترتيباته السياسية، تشكيل حكومة كفاءات بالمناصفة بين المحافظات الجنوبية والشمالية، يعينهم الرئيس عبد ربه منصور هادي بالتشاور مع رئيس الوزراء والمكونات السياسية.

    وأصدر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، في 18 كانون الأول/ديسمبر الماضي، مرسوما بتسمية الحكومة، مكونة من 24 حقيبة 5 منها للمجلس الانتقالي الجنوبي.

    انظر أيضا:

    قيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي: استهداف مطار عدن تم بقصف صاروخي
    رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن يتوجه بزيارة رسمية إلى موسكو
    بوغدانوف يبحث مع رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن مستقبل عملية السلام
    الكثيري: قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي ستكون في عدن خلال أيام
    اليمن.. المجلس الانتقالي الجنوبي يرحب بالمبادرة السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook