20:35 GMT16 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    اتهم وزير الإعلام والثقافة اليمني معمر الإرياني، اليوم الاثنين، جماعة "أنصار الله"، بـ "قتل" قيادي في حزب "المؤتمر الشعبي العام" أكبر الأحزاب في اليمن، مطالباً المبعوث الأممي بالضغط على الجماعة لتنفيذ تبادل شامل للأسرى مع الحكومة المعترف بها دوليا.

    القاهرة – سبوتنيك. وقال الإرياني، عبر "تويتر": "ندين ونستنكر بأشد العبارات جريمة قتل القيادي في المؤتمر الشعبي العام نبيل معياد، الذي اختطفته ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران من منزله، قبل ثلاثة أعوام، وأخفته قسرياً ومارست بحقه صنوف التعذيب النفسي والجسدي، قبل أن تسلمه لأسرته قبل يوم واحد من وفاته، بإصابة بالغة في الرأس وحالة صحية مزرية".

    وأضاف: "جريمة قتل القيادي نبيل معياد تعيد التذكير بالأوضاع المأساوية التي يعيشها آلاف المختطفين في معتقلات الحوثيين، منذ 6 أعوام، من قيادات في الدولة وسياسيين وصحفيين وناشطين؛ وما يتعرضون له من صنوف التعذيب النفسي والجسدي، والأوضاع الصعبة لأسرهم".

    وطالب وزير الإعلام اليمني المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوث الأممي مارتن غريفيث، والمنظمات المعنية بحقوق الإنسان، بإدانة "هذه الجريمة النكراء، والضغط على الحوثيين للتنفيذ الفوري وغير المشروط لاتفاق ستوكهولم بشأن تبادل الأسرى والمختطفين".

    وتوصلت الحكومة اليمنية وجماعة "أنصار الله" (المسيطرة على العاصمة صنعاء ومعظم شمال وغرب البلاد)، خلال جولة مفاوضات السلام في العاصمة السويدية ستوكهولم، أواخر 2018، إلى اتفاق بشأن تبادل الأسرى، على قاعدة "الكل مقابل الكل".

    انظر أيضا:

    "أنصار الله" تعلن صدها هجوما كلف الجيش اليمني عشرات الإصابات غرب تعز
    جريحتان في هجوم على مقر منظمة فرنسية غربي اليمن
    "الانتقالي الجنوبي": مستعدون لمشاركة السلطة اليمنية التفاوض مع "أنصار الله"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook