05:04 GMT14 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال عضو المكتب السياسي لتيار "المستقبل"، الدكتور مصطفى علوش، إنه لم يحدث "خرق جدي" في جدار الأزمة اللبنانية، رغم الجهود الدبلوماسية الكثيفة، وآخرها زيارة وزير الخارجية المصري لبيروت.

    وأوضح علوش، خلال حديثه لـ"راديو سبوتنيك"، أن عودة الدول العربية إلي لبنان وبالأخص مصر هو أمر مرحب به وقد يساعد على حراك دبلوماسي من نوع جديد يمكن أن يؤدي إلى نتائج، لكنه أكد أن الوضع لم يتغير كثيرا بعد زيارة وزير الخارجية المصري للبنان، لأن رئيس الجمهورية اللبناني يرفض أن يسهل تشكيل الحكومة الجديدة، على حد قوله.

    وقال علوش، إن وزير الخارجية المصري أكد للرئيس عون أن التحركات المصرية والعربية فيما يتعلق بلبنان تتم بالتنسيق الدقيق مع المبادرة الفرنسية، لكن رغم ذلك لم يحدث خرق جدي في جدار الأزمة اللبنانية.

    واختتم علوش حديثه بالقول، إن رئيس الجمهورية اللبناني، أصبح معزولا على المستوى الدولي ويبحث عن حجج لاستمرار التعطيل، وهذا ما اتضح من خلال اتهاماته لمصرف لبنان بتعطل التدقيق الجنائي، في حين أن البلد بحاجة إلى حكومة لكي يحصل التدقيق الجنائي، وأن إعاقة إنتاج الحكومة يعيق إنتاج التدقيق الجنائي.

    وكان وزير الخارجية المصري، سامح شكري، قد أكد أن القاهرة ستبذل كل الجهود لإخراج لبنان من "أزمته" في ظل حالة "الانسداد السياسي"التي تشهدها البلاد، مشددا في الوقت نفسه على أهمية بذل الجهود لتشكيل حكومة اختصاصيين.

    وقال شكري، عقب لقائه الرئيس اللبناني ميشال عون، خلال زيارته لبيروت، إن "مصر تستمر ببذل كل الجهود للتواصل مع كل الجهات للخروج من الأزمة واستقرار لبنان مهم لمصر والمنطقة بأكملها".

    انظر أيضا:

    "تيار المستقبل" يحذر من مخاطر العودة إلى مسلسل الاغتيالات في لبنان
    نائب رئيس تيار المستقبل: زيارات الحريري الخارجية مرتبطة بتأمين مظلة دعم للبنان
    تيار المستقبل اللبناني: لن نسمح بتمرير خطة لاستهداف موقع رئاسة الحكومة عبر القضاء أو غيره
    نائب عن "تيار المستقبل": لقاء لافروف مع الحريري مهم وناجح... وبيان الخارجية الروسية لافت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook