21:11 GMT12 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن مكتب الأمم المتحدة في الصومال، اليوم الاثنين، نزوح نحو 116 ألف صومالي منذ تشرين الأول/ أكتوبر 2020 ، نتيجة النقص الحاد في المياه.

    موسكو - سبوتنيك. وجاء في بيان الأمم المتحدة، يوم أمس الأحد: "نزح أكثر من 116 ألف صومالي بسبب النقص الحاد في المياه منذ أكتوبر 2020 ".

    وأكدت الأمم المتحدة في بيانها، أن "معظم أنحاء البلاد تواجه نقصا حادا في المياه ، حيث تواجه أكثر من 50 منطقة ظروف جفاف معتدلة إلى شديدة" معربة عن القلق العميق بشأن "ظروف الجفاف المتفاقمة".

    من جانبها، ناشدت وزيرة الشؤون الإنسانية وإدارة الكوارث الصومالية، خديجة محمد ديري، المانحين للتبرع بسخاء والمساعدة في الاستجابة السريعة للجفاف الذي قالت إنه "يضاعف من آثار الأزمات المختلفة في هذا البلد".

    ويضرب الجفاف عدة أقاليم في وسط الصومال وجنوبه، بسبب تأخر موسم الأمطار، ما يهدد بتوقف الإنتاج في البلاد، هذا فضلاً عن الجراد الصحراوي الذي أتلف المراعي والمزارع في إقليم شبيلى السفلى، ما دفع مئات الأسر إلى الفرار نحو المدن بحثاً عن المياه النظيفة والمواد الغذائية.

    انظر أيضا:

    منظمة الصحة العالمية: أزمة المياه تزيد من خطر الإصابة بكورونا
    الصومال...حركة "الشباب" تقتحم سجنا وتقتل 7 حراس
    أبرزها الجفاف... أسباب الإصابة بتشنجات العضلات
    الصومال يعاني من مشكلة قطع الأشجار... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    الصومال
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook