15:19 GMT18 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف فادي الهادمي، وزير شؤون القدس الفلسطيني، عن مخطط إسرائيلي لتهجير أهالي مدينة القدس من منازلهم، وإحلال المستوطنين الإسرائيليين بدلًا منهم.

    وقال في حوار مع "سبوتنيك"، ينشر في وقت لاحق، إن الاحتلال يتبع سياسة ممنهجة لتقليل أعداد المقدسيين، عبر سياسة إحلالية في عدة مدن، كان آخرها التخطيط لبناء 9 آلاف وحدة استيطانية جديدة في محيط مطار القدس، ووحدات أخرى في مناطق جبل أبوغنيم وبيت صفافا، ومنطقة E1. 

    وأكد أن الاحتلال يسعى لإخلاء سكان الشيخ جراح من منازلهم، والبالغ عددهم 28 عائلة، وكذلك إجلاء 120 عائلة في سلوان بحي البستان، وعشرات العائلات في مناطق أخرى.

    وبين أن "الاحتلال الإسرائيلي يتبع سياسة هدم المنازل كمسار جديد للاستيطان، حيث أقدم على هدم منازل المقدسيين تحت حجج واهمة، بالإضافة إلى إجبار البعض على هدم منازلهم بشكل ذاتي، مشيرًا إلى أن "هذه التحركات تهدف إلى تقليل عدد المقدسيين وزيادة عدد المستوطنين، عبر اللعب في مربع الديموغرافيا للمنطقة، وتغيير الوضع القائم في القدس، ومحاربة المقدسين في معيشتهم ومساكنهم".

    وقالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، أمس الثلاثاء، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تسابق الزمن لإغلاق الباب نهائيا أمام أية فرصة لإقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة، وذات سيادة وعاصمتها القدس الشرقية، وتحولها إلى رؤية سرابية غير قابلة للتطبيق، تفرضه بقوة الاحتلال على تجمعات سكانية فلسطينية محاطة بالمستوطنات.

    وأدانت الوزارة - في بيان أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) - توسيع الاستيطان غير المسبوق في الضفة المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، والهادفة إلى حسم مستقبلها ومصيرها من جانب واحد وبقوة الاحتلال، والتي تجسد مراحل متقدمة نحو استكمال نهائي لعمليات تهويد المدينة المقدسة وفصلها بالكامل عن محيطها الفلسطيني.

    انظر أيضا:

    وسط تعنت إسرائيل ضد مشاركة القدس... ما إمكانية تأجيل الانتخابات في فلسطين وما موقف القوى السياسية؟
    منعت اجتماعا للمقدسيين واعتقلت مشاركين... لماذا تصر إسرائيل على عدم إشراك القدس في الانتخابات؟
    المالكي: الانتخابات الفلسطينية مهمة لكن المعركة الحقيقية هي القدس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook