09:16 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أعلن بيان صادر عن الخدمة الصحفية للكرملين عن محادثة هاتفية تمت بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ورئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري، الموجود في موسكو بزيارة عمل.

    وقال الكرملين في بيانه: أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في اتصال هاتفي مع رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري، موقف روسيا الداعم لسيادة البلاد واستقلالها ووحدتها وسلامة أراضيها"، موضحا أن "سعد الحريري أطلع بوتين على تطورات الوضع السياسي الداخلي في لبنان، وعلى الإجراءات المتخذة لتشكيل حكومة جديدة في البلاد وتجاوز الأزمة الاقتصادية".

    وهنأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري وجميع المسلمين في البلاد بحلول شهر رمضان المبارك. وجاء في البيان أن "الرئيس الروسي هنأ سعد الحريري وجميع المسلمين في لبنان ببدء شهر رمضان المبارك".

    وأضاف البيان: "بوتين والحريري أعربا عن استعدادهما لتهيئة الظروف لعودة اللاجئين الذين يعيشون في لبنان إلى سوريا".

    هذا ويتواجد رئيس الوزراء اللبناني المكلف، سعد الحريري، في روسيا بزيارة عمل يلتقي خلالها رئيس الوزراء الروسي، ميخائيل ميشوستين اليوم 15 نيسان/ أبريل بحسب بيان سابق أصدرته الحكومة الروسية.

    وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، قد صرح سابقا، أن موسكو ستستقبل في الأيام القادمة عددا من ممثلي القوى السياسية اللبنانية وسيكون موضوع تشكيل الحكومة وحث القوى اللبنانية على تحمل مسؤولياتها أمام شعبها، للخروج من المأزق الذي تعيشه بلادهم، في صلب المحادثات.

    يشار إلى أنه تم تكليف زعيم تيار المستقبل، رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق، سعد الحريري، رسميا، بتشكيل الحكومة اللبنانية، في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

    وجاء ذلك، بعد شهرين من استقالة حكومة حسان دياب؛ لكن الحريري لم يتمكن من إتمام هذه المهمة، بالنظر إلى الخلافات السياسية، لا سيما بينه وبين رئيس الجمهورية؛ في وقت تشهد البلاد أزمة اقتصادية حادة.

    ولا يلزم الدستور اللبناني رئيس الحكومة المكلف بمهلة محددة لتشكيل الحكومة؛ ما يعني أن الاعتذار عن التكليف من عدمه يبقى في يد سعد الحريري وحده، ولا يمكن لرئيس الجمهورية أن يلزمه بذلك.

    ويعد تشكيل الحكومة شرطا أساسيا، من قبل المجتمع الدولي، لمساعدة لبنان في تنفيذ خطة إنقاذ، بالتعاون مع صندوق النقد الدولي؛ بما يشمل إقرار خطة إصلاح اقتصادية ومالية وإدارية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook