08:32 GMT09 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بحث رئيس مجلس النواب العراقي، محمد الحلبوسي، مع مسؤولين من الأمم المتحدة ملف التحقيق في جرائم تنظيم داعش الإرهابي.

    جاء ذلك بعد أن استقبل الحلبوسي، اليوم الجمعة، ممثلةَ الأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت، والمستشار الخاص ورئيس فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة (يونيتاد) كريم خان ، حيث تباحثوا في ما يخص الجرائم المرتكبة من عصابات تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا وعدة دول أخرى)، حسبما ذكرت "السومرية نيوز".

    وذكر بيان المكتب الإعلامي لرئيس البرلمان أن "اللقاء ناقش مستجدات عمل فريق التحقيق في جرائم داعش، ودعم مجلس النواب لسنِّ القوانين اللازمة لمحاسبة داعش على الجرائم الجماعية والجرائم ضد الإنسانية".

    من جهته، أشاد خان "بجهود مجلس النواب لإنصاف الضحايا وتحقيق العدالة من خلال التشريعات، وآخرها قانون الناجيات".

    في سياق متصل، أفاد مصدر أمني عراقي لـ"سبوتنيك"، أمس الخميس، بمقتل مدني وإصابة عدد من المواطنين بجروح، إثر تفجير استهدف سوقا شعبية في منطقة الحبيبية شرقي العاصمة بغداد.

    وحسب المصدر، الذي تحفظ على كشف اسمه، المعلومات متضاربة حتى الآن عن طبيعة الانفجار بعبوة ناسفة أو سيارة مفخخة، في سوق الحبيبية.

    وشهدت العاصمة العراقية، تفجيرا في 23 مارس/آذار الماضي، في منطقة بغداد الجديدة شرقي المدينة، ما أسفر عن مقتل مدني وإصابة 4 آخرين بجروح.

    وأعلن العراق، في كانون الأول/ديسمبر 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش"، بعد نحو 3 سنوات ونصف السنة من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد، معلنا إقامة ما أسماها "الخلافة الإسلامية".

    انظر أيضا:

    مستشار رئيس الحكومة العراقية: لا تأجيل للانتخابات في أي منطقة
    السفير البريطاني بالعراق: أدين بشدة هجمات أربيل وبعشيقة
    استهداف مطار أربيل ومجمع عسكري تركي شمال العراق..دمشق تدين تقرير الكيميائي
    العراق... من يقف وراء استهداف مطار أربيل في إقليم كردستان؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook